Akhbar Alsabah اخبار الصباح

ألمانيا تستثني كبار السن من تلقي لقاح أسترازينيكا البريطاني

لقاح أسترازينيكا البريطاني أعلن وزير الصحة الألماني أنّ حكومته لن تعطي الأولوية للأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 65 عاماً لتلقي لقاح "أسترازينيكا" البريطاني ضد فيروس كورونا، وذلك طبقاً لمشورة خبرائها الذين يشككون في فاعليته لدى هذه الفئة العمرية.

وقال ينس شبان أثناء محادثة مع عاملين في مجال الرعاية الصحية، "سيتعين علينا الآن مراجعة ترتيب التلقيح"، بسبب "القيود العمرية على لقاح أسترازينيكا"، وذلك بحسب وكالة الأنباء الفرنسية الأحد 31 يناير/ كانون الثاني.

وبعد تقديم مشورة أولية الخميس، أوصت هيئة اللقاحات الألمانية الجمعة بعدم التصريح لهذا اللقاح للأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 65 عاماً، حيث يشير الخبراء إلى "الافتقار لبيانات كافية للبتّ في فاعلية" لقاح أسترازينيكا لدى كبار السن.

وزير الصحة الألماني من جانبه أكد أنّ لقاح المختبر البريطاني يمكن استخدامه كأولوية لتحصين الشباب، وخصوصاً "مقدمي الرعاية الصحية".

وهذا اللقاح الذي طوّرته أسترازينيكا بالتعاون مع جامعة أكسفورد يعدّ ثالث لقاح ضد كورونا تتيح وكالة الأدوية الأوروبية استخدامه، بعد لقاحي فايزر/بايونتيك، في 21 ديسمبر/كانون الأول، وموديرنا في 6 يناير/كانون الثاني.

ماكرون يهاجم اللقاح البريطاني
الجمعة، قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن لقاح أسترازينيكا، الذي تطوره شركة بريطانية بالاشتراك مع جامعة أكسفورد غير فعّال على ما يبدو للأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم 65 عاماً، كما وجه انتقادات لاستراتيجية بريطانيا في حملة التطعيم ضد الفيروس.

وأضاف: "ما يمكنني قوله لكم اليوم رسمياً هو أن النتائج الأولية لدينا غير مشجعة بالنسبة لمن تبلغ أعمارهم ما بين 60 و65 عاماً (وما فوق)، فيما يتعلق بأسترازينيكا".

كما انتقد ماكرون استراتيجية بريطانيا في التطعيم القائمة على إطالة المدة بين أول وثاني جرعة، بهدف تحصين أكبر عدد ممكن من الأشخاص، فقد أخّر مسؤولو الصحة في بريطانيا الجرعات الثانية لمدة تصل إلى 12 أسبوعاً، في مسعى لتسريع عملية إطلاق اللقاحات.

وقال ماكرون "الهدف ليس منح أكبر عدد ممكن من الناس الجرعة الأولى"، لأن "جميع هيئات الصحة والجهات المصنّعة تقول إن عليك التطعيم بجرعتين لا تتجاوز المدة بينهما 28 يوماً، ليكون اللقاح فعالاً".

وأضاف: "عندما تكون هناك دول تقوم استراتيجيتها في اللقاحات على توفير جرعة واحدة فقط، فلا أعتقد أن الأمر جدي تماماً".

أزمة بسبب "أسترازينيكا"
تأتي هذه التطورات في الوقت الذي تشهد فيه العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وبريطانيا توتراً، على خلفية إعلان شركة "أسترازينيكا" البريطانية تخفيضاً كبيراً في إمدادات لقاحها لدول الاتحاد الأوروبي، الأسبوع الماضي.

فقد قالت المفوضية الأوروبية إنها قد تلجأ إلى آلية جديدة تقضي بمنع الملايين من جرعات لقاح كورونا من دخول بريطانيا عبر الاتحاد الأوروبي، وذلك في أول رد على شكل تهديد للندن.

كما هدّد رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل من جانبه باتخاذ إجراءات قانونية ضد شركات تصنيع الأدوية، مثل "أسترازينيكا" البريطانية، بعد أن أعلنت أنها ستخفض بشكل كبير إمدادات لقاح كورونا لدول الاتحاد الأوروبي.

وقد تعرضت الدول الأعضاء في الاتحاد الأوربي البالغ عددها 27 دولة لأزمة كبرى، بسبب إعلان شركة الأدوية الإنجليزية السويدية أسترازينيكا، الأسبوع الماضي، أنها ستضطر إلى قطع تسليم لقاح كورونا إلى دول الاتحاد بنسبة 60% خلال الربع الأول من العام الجاري، بسبب مشاكل في الإنتاج.

من جانبها، رفضت "أسترازينيكا" اتهام الاتحاد الأوروبي بأن الشركة فشلت في الوفاء بالتزاماتها لتسليم لقاح الفيروس، حيث قالت إن الأعداد الواردة في عقدها مع الاتحاد الأوروبي كانت أهدافاً لا يمكن تحقيقها، بسبب مشكلات في التوسع السريع في الطاقة الإنتاجية.

وفي ظل الخلاف، دعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى اجتماع غداً الإثنين بين السلطات والمصنّعين حول هذه المسألة.

فيما ذكر معهد روبرت كوخ الصحي أنّه حتى الجمعة، تلقت نسبة 2,2% من سكان ألمانيا جرعة لقاح واحدة على الأقل، ما يعني 1,855,457 شخصاً.
طب و صحة | المصدر: عربي بوست | تاريخ النشر : الأحد 31 يناير 2021
أحدث الأخبار (طب و صحة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com