Akhbar Alsabah اخبار الصباح

النظام يعيد إنتاج عبدالعاطي كفتة: أنا رائد الطب الكوني

عبدالعاطي كفتة "فشلت كل محاولات التشويش على المصريين، وجرّهم إلى الحديث بعيداً عن الكوارث الاقتصادية والسياسية لنظام العسكر، فعادوا إلى الكفتة". هكذا يعلق إعلامي مصري كبير، مشاركاً رواد مواقع التواصل، على حوار لصاحب فضيحة علاج الإيدز بالكفتة.

فالشخص الذي تسبب في موجة سخرية لاذعة، تجاوزت حدود مصر إلى العالم كله، له وللمؤسسة العسكرية المصرية، التي تبنت جهاز تحويل الفيروسات إلى "صباع كفتة"، يعود بعد الاختفاء، في حوار لجريدة "المصري اليوم"، ليردد الكلام نفسه.

"أنا رائد الطب الكوني"، هكذا قالها وبكل ثقة، الطبيب اللواء إبراهيم عبد العاطي، المعروف بـ"عبد العاطي كفتة"، صاحب جهاز علاج الفيروسات وتحويلها لكفتة، الذي أعلنت عنه القوات المسلحة منذ أكثر من ثلاث سنوات، ولم يره مواطن أو مريض من وقتها.

وأكثر ما يلفت النظر في كلامه، أنه يؤكد ثقة القوات المسلحة اللانهائية فيه، وصلت لقوله: "ولا أنسى يوم ذهبت باستقالتي للقوات المسلحة، عندما وصلت مبنى الأمانة العامة والتقيت قيادة رفيعة من جهة سيادية قال لي بالنص: أنا مش جاي أسلم عليك يا دكتور.. أنا جاي علشان أقرأ معاك الفاتحة كلنا فداء مصر".

ولم يفته، كالمعتاد، اتهام الإخوان إلى جانب مافيا الأدوية في محاربة جهازه، كما شكر باسم يوسف لأن سخريته الشديدة جعلت جهازه مشهوراً، ولا يحتاج لبراءة اختراع.

حوار "عبد العاطي كفتة" لـ"المصري اليوم" أثار موجة من التعليقات على مواقع التواصل، بين السخرية اللاذعة من رجل ما يزال يعيش في الوهم، إلى تشبيه ناشطين له بالسيسي الذي يرى نفسه "طبيب الفلاسفة ومرسل العناية الإلهية".

حساب "واحد مش واخد باله" رأى أن الحوار يصب في خانة إلهاء لمواقع التواصل بالسخرية من عبد العاطي، ككبش فداء للسيسي نفسه، الذي وصلت السخرية منه ومن فشله حداً غير مسبوق، فكتب: "هات لي عبعاطي ياعباس ياكامل يشيل عني شوية".

وسخر إسلام: "يا جماعة بلاش نستعجل ونظلم رائد الطب الكوني د/ عبد العاطي يمكن يعملنا شوية ريش مع الكفتة نفسي رايحة لها والله"، وسخر نجوان: "عبد العاطي كفتة بيقول أنا رائد (الطب الكوني) والمنتقدون لي يهاجمونني بجهل، كفاية.. مترصلوش حجارة تاني هو بقى تمام كده".

أما محمد موسى فكتب: "الواحد ينام شوية يصحى يلاقي عبد العاطي هيعمل جهاز كفتة جديد وكاليفورنيا عايزة تنفصل عن أميركا !!"، بينما قال الأفندي: "تحيا جمهورية عبعاطي كفتة ... بجد هو لايق عليكم .. وأنتم لايقين عليه".

حساب "واحد من عشاق بهية"، غرّد: " #عبدالعاطي_رائد_الطب_الكوني، وقاهر الجن البنفسجي ويفك السحر الأفريكي وخبير في تفعيل وتعطيل الطلاسم الفرعونية والفارسية"، وتساءل : " #عبدالعاطي_رائد_الطب_الكوني، اللي مش قادر استوعبه الصحافي اللي راح لعبعاطي منين؟ ده حتى لو كان هندي المفروض يكون عارف إنه بصحبة دجال وبرتبة!".

ومن مسرحية "المتزوجون" اقتبست أماني السخرية: "عودة #عبدالعاطي_كفتة بعد ما بدد ملايين وخلانا فقرا يا مسعودي"، واستغل الكاتب أسامة غريب موجة السخرية للترويج لكتابه: "في معرض الكتاب رحلة عبد العاطي مع السيخ والشواية، صبّع صبّع يا عم الحاج".
سياسة | المصدر: العربي الجديد - أحمد عزب | تاريخ النشر : الأحد 29 يناير 2017
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2022®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com