Akhbar Alsabah اخبار الصباح

مفاجأة انسحاب مستشارو بن زايد من مصر

بن زايد مصر نشرت مجلة الإيكونوميست البريطانية، الجزء الثانى من تقريرها "خراب مصر"، والذى كشفت فيه العديد من المفاجآت للمجتمع الدولى، الذى دعم انقلاب عسكرى على شرعية الصندوق فى مصر ومازال بعضه يقوم بذلك، والنتيجة الشعب يدفع الفاتورة من غلاء وارتفاع للأسعار، ولعل أخر ما كشفته المجلة هى مفاجأة قوية تم التعتيم عليها الشهر الماضى تتلخص فى انسحاب مستشارو بن زايد من مصر عائدين إلى الإمارات فى احباط شديد بسبب "السيسى".

وقالت مجلة "إيكونومست" البريطانية إن المستشارين الذين أرسلتهم دولة الإمارات العربية المتحدة لتقديم المعونة للانقلاب العسكرى عادوا إلى بلدهم بحالة من الإحباط الشديد بعدما "فقد داعمو السيسي الصبر"، على حد زعمها.

جاء ذلك في سياق الجزء الثانى من التقرير المثير للجدل الذي نشرته "إيكونوميست" تحت عنوان "تخريب مصر".

آل الخليج فقدوا صبرهم

وقالت المجلة: "يبدو أن داعمو السيسى فقدوا صبرهم، فقد عاد مستشارون من دولة الإمارات العربية المتحدة من مصر بحالة من الإحباط بسبب بيروقراطية متحجرة"، مشيرة إلى أن قيادة الانقلاب العسكرى على ما يبدو لا تريد مشورة من "أشباه الدول التى لديها أموالا مثل الأرز"، كما قال السيسى ومساعدوه فى تسريبات مكملين.

البنك الدولى يتراجع

ويأتى الإجراء الإماراتى ضمن إجراءات دولية مماثلة وسط قصور مصرى اقتصادى، بحسب تقرير "إيكونومست" الذى أشار إلى أن البنك الدولى قرر تعليق حزمة من المساعدات لمصر، وقد يتخذ بنك التنمية الأفريقي الخطوة ذاتها.

وعلى أهمية وخطورة الإجراءات التي اتخذتها المؤسسات الدولية المالية تجاه مصر، فإن الأهم بحسب "إيكونومست" هو "أن دول الخليج، التى تدعم السيسى بقوة، وقدمت لمصر مليارات الدولارات، بدأت تفقد الثقة، ويعتقد أن الإمارات قامت بسحب المستشارين من البلاد، ولم تصل الدفعات الأخيرة من الدعم بعد، بسبب البطء فى إرسالها".

"أكاديمى إماراتى" ينقل نصيحة الخليج لـ"السيسى" بعدم الترشح من جديد

ومن جهته ناشد، الأكاديمى الإماراتى، عبد الخالق عبد الله، الجنرال عبد الفتاح السيسى، الا يفكر فى الترشح مدة آخرى لحكم مصر.

وكتب "عبد الله" فى تغريدة عبر حسابه على موقع التدوينات القصيرة "تويتر" قال فيها: "الايكونميست تدعو السيسى عدم الترشح للرئاسة 2018 وربما حان وقت أن يسمع هذه النصيحة الحريصة من عواصم خليجية معنية بمستقبل الاستقرار بمصر".

جدير بالذكر ان أصوات موالية لـ"السيسي" خرجت على المصريين خلال الايام الماضية تمهد لما في يدور في باطن "السيسي" لمد فترة حكمه لمصر او ترشحه لفترة ثانية، زاعمة أنها تقوم بجمع توقيعات لمد فترة رئاسته ليستكمل 8 سنوات، فيما سخر الشارع المصري منها، مستشهدًا بأن السيسي فشل في إدارة مصر، وانهارت على يديه قطاعات السياحة والاقتصاد والأمن، وأضاع حصة مياة النيل بتوقيعة على وثيقة سد النهضة بأثيوبيا، وباع جزيرتي "تيران وصنافير" المصريتين للسعودية، ولم تشهد مصر على يديه غير بناء السجون لتستوعب خصومه الذي قرر الإنتقام منهم بالاعتقالات او الاحكام القضائية المسيسة.
سياسة | المصدر: جريدة الشعب | تاريخ النشر : الخميس 11 اغسطس 2016
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com