اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية

الوفد المصري في روما اهتم بالأرز والكوسة

الوفد المصري فضح صحفي إيطالي يدعى كارلو بونيني، من صحيفة لاريبوبليكا الإيطالية، وفد المحققين المصريين الذي سافر إلى روما لعقد سلسلة من اللقاءات مع المحقيين الإيطاليين؛ وذلك لبحث سبل التعاون بين الطرفين فيما يتعلق بالوصول لقاتل الباحث الإيطالي بالقاهرة جوليو ريجيني، حيث تناول فيها أهم محطات الخلاف بين الطرفين المصري والإيطالي وكيفية التعاون بينهما.
وكتب كارلو بونيني الصحفي الذي غطّى لقاء الوفد الأمني المصري في تقرير "ما وراء كواليس الاجتماع مع المحققين المصريين"، إن المحققين المصريين أبدوا عدم اهتمام بمدى المسؤولية الملقاة على عاتقهم، وما يبرهن على ذلك الارتياح الذي بدا عليهم عند تناول الأرز بالكوسة والأسماك والبطاطس، داخل إحدى قاعات مبنى كازالي رينزي، حيث استمتع أعضاء فريق التحقيق وهم المستشار مصطفى سليمان، ومحمد حمدي واللواء عادل جعفر ومصطفى معبد وأحمد عزيز وعلاء عزمي، بوجباتهم وهم يمزحون ويأكلون بشهية وكأنهم يحتفلون بنهاية عطلة لا تُنسى، بل ويكررون سؤالهم للمحققين الإيطاليين عن موعد لقائهم القادم، لكنهم لم يدركوا أن صبر الجانب الإيطالي بدأ ينفد.
وأشار الصحفي إلى أن حضور المحققين المصرييين إلى روما جاء مخيبًا لآمال الإيطاليين، فعلى الرغم من أن المستشار مصطفى سليمان، مساعد النائب العام المصري، في بداية زيارة الوفد المصري لروما قال: "نتطلع لاكتشاف المسؤولين عن مقتل ريجيني أيًا كانوا"، فلم ينعكس ذلك التصريح على المساعدة التي قدمها الوفد المصري في تحقيقات القضية، حيث اقتصر دور المحققين المصريين على تقديم ملف صغير لم يتعدّ الثلاثين صفحة، على الرغم من أنهم أعلنوا من قبل عن إعداد ملف يبلغ ألفي صفحة، كما قدموا سجل مكالمات ليس على قدر كبير من الأهمية لصديقين لريجيني وهما "جنارو" و"فرانشيسكون"، إلى جانب تقديم محضر العثور على جثة ريجيني وهو أمر غير ضروري، إضافة لشهادة شخص تفيد بأن ريجيني لم يحضر اجتماع النقابات العامة والذي انعقد في 11 ديسمبر، على الرغم من أن "ريجيني" ظهر في بعض صور هذا الاجتماع.
وكان نظام عبد الفتاح السيسي أرسل وفدا قضائيا أمنيا، إلى روما من أجل عرض نتائج التحقيقات حول تعذيب الباحث الإيطالي جوليو ريجيني في القاهرة بعد اختفائه لمدة أسبوع منذ 25 يناير الماضي، حيث أعلنت إيطاليا عدم ثقتها في إعلان القاهرة مقتل 5 شباب يشكلون تشكيلا عصابيا وهم من قتلوا ريجيني بحسب اتهام السلطات.
وأثناء وجود الوفد المصري في روما أعلنت السلطات القضائية الإيطالية رفضها التعاون مع هذا الفريق، في الوقت نفسه استدعت إيطاليا سفيرها في القاهرة.
وأمس أعلنت إيطاليا أن وفد المحققين رفض تسليم التسجيلات الخاصة بمكالمات جيران ريجيني في مصر، وهو ما رفع من درجة الشكوك حول مصداقية تورط التشكيل العصابي في قتل ريجيني.
سياسة | المصدر: رصد | تاريخ النشر : الأربعاء 13 إبريل 2016
أحدث الأخبار (سياسة)
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة آخر الأخبار
إرسل لنا بريدك الإليكتروني
للحصول على آخر أخبار مصر
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2019®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com