Akhbar Alsabah اخبار الصباح

5 تظاهرات صباحية لأحرار الشرقية

أحرار الشرقية بالهتافات والشعارات المطالبة برحيل العسكر ووقف نزيف الانتهاكات وإنقاذ البلاد جدد صباح اليوم ثوار وأحرار الشرقية نضالهم الثورى المناهض للانقلاب وجرائمه، وخرجوا فى عدة تظاهرات صباحية من ميادين الحرية بمدن ومراكز المحافظة مع انطلق تظاهرات جمعة "أنقذوا مصر المخطوفة".

خرجت التظاهرات المتنوعة من مدينة أبوحماد وفاقوس والإبراهيمية وكفر صقر وقرية الأسدية بأبوحماد، مؤكدين تواصل نضالهم رغم جرائم الانقلاب لإنقاذ البلاد مما آلت إليه فى ظل الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم.

وأكد الثوار أن مصر أفضل من غير السيسى وعصابة الانقلاب التى تسببت فى تدهور سمعة مصر التى تهان واقتصادها الذى ينهار وكرامة شعبها التى تهدر، داعين جموع الشعب المصرى للانتفاض والانضمام للثورة لإنقاذ البلاد ومصر المخطوفة من قبل السيسى وعصابته.

كما وجهوا التحية للرئيس الصامد محمد مرسى والمعتقلين فى سجون الانقلاب منذ ما يزيد عن 1000 يوم، مجددين عهدهم معهم بالثبات فى الميادين والصمود على طريق الحرية حتى تحقيق جميع أهداف الثورة كاملة.

وندد الثوار بحالة الفقر الذى يزداد والظلم الذى يتسع وارتفاع الأسعار وتردى الأحوال وحالة الخراب والفشل التى تجتاح كافة قطاعات ومناحى مؤسسات البلاد بما زاد من ضنك الحياة.

ففى فاقوس نظم الثوار مسيرة من مدينة الصالحية، رافعين صور الرئيس محمد مرسى وأعلام مصر وصور الشهداء والمعتقلين ولافتات تحمل عبارات المطالبة برحيل العسكر والعودة للمسار الديمقراطى وسط تفاعل ومشاركة من جموع الأهالى وشباب الحركات الثورية وأسر الشهداء والمعتقلين.

وفى أبوحماد، نظم الثوار مسيرة انطلقت من حى المغازى مرور بشوارع حى المنشية والشيخ ناصر بمشاركة واسعة لشباب الثورة وأسر الشهداء والمعتقلين، وتفاعل كبير من الأهالى، مرددين الهتافات والشعارات المطالبة بالقصاص لدماء الشهداء والإفراج عن المعتقلين والعودة للمسار الديمقراطى.

كما نظم ثوار أبوحماد أيضا من أمام قرية الأسدية على الطريق الواصل لمدينة أبوكبير سلاسل ووقفات تندد بجرائم الانقلاب وتطالب برحيل العسكر وسط تفاعل ومشاركة من المارة على الطريق.

وفى مدينتى كفر صقر والإبراهيمية نظم الثوار سلاسل ووقفات بمشاركة واسعة من شباب الثورة وأبناء الشهداء والمعتقلين وجموع الأهالى الرافضين للظلم امتدت على طريقى كفر صقر أبو كبير والإبراهيمية ههيا، مجددين عهدهم مع الشهداء والمعتقلين بمواصلة طريق النضال الثورى حتى عودة جميع الحقوق المغتصبة والانتصار للحرية والكرامة الانسانية التى اهدرها السيسى وعصابة الانقلاب الدموى الغاشم.

الثوار خلال التظاهرات المتنوعة أكدوا أن جرائم الانقلاب من اعتقال وتصفية وتلفيق الاتهامات لأحرار الوطن تزيدهم إصرارا على المضى فى طريق النضال حتى تحقيق جميع أهداف الثورة، ومحاكمة كل المتورطين فى هذه الجرائم التى لن تسقط بالتقادم.
سياسة | المصدر: الحرية و العدالة | تاريخ النشر : الجمعة 01 إبريل 2016
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com