Akhbar Alsabah اخبار الصباح

عائلة مهاجرة محور أزمة بين بولندا وألمانيا

أزمة بين بولندا وألمانيا طالب رئيس الوزراء البولندي دونالد توسك، أمس الاثنين، ألمانيا بتفسيرات حول حادث "غير مقبول"، يتعلق بإبعاد الشرطة الألمانية عائلة مهاجرة عبر الحدود، وتركها بالأراضي البولندية.

ونشر موقع "شوجنا24" الإخباري البولندي مقطع فيديو يُظهر شاحنة صغيرة تابعة للشرطة الألمانية، وهي تدخل الأراضي البولندية صباح الجمعة، وتُنزل 5 مهاجرين في موقف سيارات بمنطقة أوسينوف دولني.

ونقل الموقع عن شهود عيان قولهم إن سيارة الشرطة عادت أدراجها مباشرة بعد ذلك إلى ألمانيا.

واحتجزت الشرطة البولندية وحرس الحدود أفراد العائلة المكونة من شخصين بالغين و3 أطفال إثر بلاغ من بعض المارة.

وقال رئيس الوزراء البولندي دونالد توسك، على منصة إكس، إنه سيتحدث مع المستشار الألماني أولاف شولتس "حول حادث غير مقبول يتعلق بالشرطة الألمانية وعائلة مهاجرة على جانبنا من الحدود"، وأضاف "يجب شرح الأمر بالتفصيل".

توضيح الملابسات
وأوضح حرس الحدود البولندي، في وقت مبكر أمس الاثنين، أنه اتصل بسلطات الحدود الألمانية مطالبا بـ"توضيح ملابسات الحادث".

واعتبر أن تصرفات الشرطة الألمانية تمثل "انتهاكا للمبادئ بين الهيئتين، وأيضا للقانون الذي ينظم عملية نقل الأشخاص".

وأكد حرس الحدود البولندي أنه "لا يمكن للسلطات الألمانية اتخاذ مثل هذه القرارات بشكل تعسفي".

وقال نائب وزير الداخلية البولندي تشيسلاف مروتشيك إن بلاده "لن تتسامح مع هذا النوع من التصرفات".

ونقلت وكالة الأنباء البولندية عن مروتشيك قوله "كل شيء يجب أن يتم وفقا للقانون والإجراءات".

ومن المقرر أن يناقش مسؤولون من البلدين القضية اليوم الثلاثاء.
سياسة | المصدر: الجزيرة | تاريخ النشر : الثلاثاء 18 يونيو 2024
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com