Akhbar Alsabah اخبار الصباح

تفكيك شبكة لليمين المتطرف في ألمانيا يشتبه في تخطيطها لمهاجمة البرلمان

اليمين المتطرف في ألمانيا نفّذت الشرطة الألمانية، اليوم الأربعاء، عمليات دهم في أنحاء البلاد، واعتقلت 25 شخصاً من أفراد "مجموعة إرهابية" من اليمين المتطرف، يشتبه في قيامها بالتخطيط لشن هجوم على البرلمان، حسبما أعلن مدعون فيدراليون.

وشارك أكثر من ثلاثة آلاف عنصر، من بينهم وحدات النخبة لمكافحة الإرهاب، في العمليات التي نُفذت في ساعة مبكرة صباحاً، وقاموا خلالها بتفتيش أكثر من 130 عقاراً، في ما وصفته وسائل إعلام ألمانية بأنها واحدة من أكبر عمليات الشرطة التي شهدتها البلاد.

وقال المدعون في بيان إنّ أفراداً ينتمون إلى حركة "مواطني الرايخ" (رايخسبرغر) يشتبه في "قيامهم باستعدادات ملموسة لاقتحام البرلمان الألماني بعنف مع مجموعة صغيرة مسلحة".

ويُتهم المعتقلون بتشكيل "مجموعة إرهابية بنهاية نوفمبر/تشرين الثاني عام 2021 على أبعد تقدير، والتي كانت قد حددت لنفسها هدف التغلب على نظام الدولة القائم في ألمانيا واستبداله بشكل من دولة خاصة بها". واثنان من المعتقلين الـ25، أوقفا في النمسا وإيطاليا.

وتضم حركة "رايخسبرغر"، أفراداً من النازيين الجدد وأصحاب نظريات المؤامرة ومؤيدين للسلاح ممن يرفضون شرعية الجمهورية الألمانية الحديثة. وازدادت الحركة تطرفاً في السنوات الأخيرة، واعتبرت خطراً أمنياً متزايداً.

ويُعتقد أن جنوداً سابقين هم من بين أعضاء المجموعة الإرهابية التي تشكلت حديثاً، بحسب المدعين. وقال المدعون إن "المتهمين يجمعهم رفض عميق لمؤسسات الدولة والنظام الأساسي الحر والديمقراطي لجمهورية ألمانيا الفدرالية".

وأضافوا أن المشتبه بهم كانوا مدركين أن خطتهم "لا يمكن تحقيقها إلا من خلال استخدام وسائل عسكرية والعنف ضد ممثلي الدولة".

وأشاد وزير العدل ماركو بوشمان، بتفكيك "خلية الإرهاب المشتبه بها"، وقال في تغريدة له، إن ذلك يثبت أن ألمانيا قادرة على الدفاع عن ديمقراطيتها.

وكانت مدينة دوسلدورف بغرب ألمانيا قد أغلقت، أمس الثلاثاء، أسواق عيد الميلاد في مركز المدينة التاريخي كإجراء وقائي، يوم الإثنين، بعدما تلقت الشرطة تهديدات، بحسب ما ذكرت الشرطة.

وقال متحدث باسم المدينة إنّ البلدة القديمة، بما يشمل مبنى البلدية، أُغلقت، لكنه لم يقدّم أسباباً. وقالت صحيفة بيلد، التي كانت أول من أفاد بحالات الإغلاق، إنّ متصلاً هدّد بأنه سيقتحم السوق الواقعة عند مبنى البلدية بشاحنة.

وقالت الشرطة إنّ الضباط انتشروا في المكان، لكن الوضع هادئ. وقبل ما يزيد قليلاً عن أسبوع، أغلقت الشرطة في برلين الطرق وكثفت الوجود الأمني حول سوق أليكساندر بلاتس لعيد الميلاد؛ بسبب تهديد عبر اتصال هاتفي.
سياسة | المصدر: العربي الجديد | تاريخ النشر : الأربعاء 07 ديسمبر 2022
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2022®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com