Akhbar Alsabah اخبار الصباح

الحلقة الأخيرة من مسلسل كيليان مبابي

مسلسل كيليان مبابي حسم باريس سان جيرمان الفرنسي ملف تمديد عقد نجمه كيليان مبابي، بعد أن ضمن توقيعه على عقد سيمتد إلى نهاية موسم 2024/2025، إثر موسم مثير بالأحداث والتطورات.

وواجه مبابي مواقف صعبة منذ بداية الموسم، خاصة في المباريات الأولى، ولكنّه أظهر شخصية قوية ساعدته على التعامل مع المواقف الصعبة، ليكسب في النهاية تقدير جماهير النادي الباريسي.

غضب من الجماهير

تسبب فريق ريال مدريد في توتر العلاقة بين جماهير باريس سان جيرمان، ونجمها الأول مبابي، وذلك بعد انتشار أخبار تؤكد أنّه يريد الرحيل عن النادي، وهو ما جعلها تستقبل اللاعب بصافرات الاستهجان في أول المباريات رغم الدور الكبير الذي لعبه من أجل قيادة الفريق إلى صدارة الترتيب سريعا في الدوري الفرنسي.

ساعد ميسي على التسجيل

بدأت علاقة مبابي بجماهير الباريسي تتحسن تدريجياً، خاصة بعد أن لمست رغبة كبيرة من لاعبها من أجل مساعدة الوافد الجديد، ليونيل ميسي، على الانسجام مع النادي كما كان له دور كبير في تسجيل ميسي أول هدف مع الباريسي، وهو ما جعل الجماهير تعتبر أن مبابي قدم الدليل على حب الانتماء، وحرصه على إنجاح الموسم.

تصريحات مقنعة

لم يرفض مبابي الحديث عن مستقبله مع الباريسي، حيث لم يتهرب في كل الحوارات من السؤال الأهم، وكان دائماً مقنعاً حيث أكد أنّه سيأخذ كل وقته لحسم القرار، وأن فرضية البقاء مع الباريسي قائمة بشكل كبير وبالتالي لا داعي للتخمين، وأن وجوده في نهاية العقد لن يحد من سعيه إلى حصد المزيد من الألقاب مع النادي.

غضب من نيمار

في إحدى مباريات الدوري الفرنسي، ظهر مبابي غاضباً من زميله في الفريق نيمار الذي لم يمرر له الكرة، ومشهد مبابي غاضباً، كان مؤشراً إضافية بالنسبة إلى الجماهير على أن علاقة مبابي بالباريسي غير مرتبطة بالعقد، بل كان حريصاً على مساعدة النادي وتحقيق الانتصارات، وتسجيل أكبر عدد من الأهداف، واعتبرت أن روحه العالية هي التي يفتقدها نجوم النادي.

ضغط سياسي قابله تعامل هادئ

عبّر رئيس فرنسا، إيمانويل ماكرون، عن رغبته في بقاء مبابي مع باريس سان جيرمان، ودعمه رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم، وتحوّل ملف التمديد إلى حدث وطني في فرنسا باعتبار وزن اللاعب، ولكن هذا الضغط رافقه اللاعب بتعامل هادئ وبتحفظ كبير دون أن يفقد التركيز بدليل أن أرقامه كانت مميزة، وهو ما جعل الجماهير تغير موقفها من نجمها بشكل كامل.

المنعرج ضد الريال

خرج مبابي، المستفيد الوحيد من المواجهتين ضد الريال فقد كسب احترام جماهير الريال التي صفقت له طويلا، ولكنّه في الآن نفسه تصالح نهائياً مع جماهير الباريسي، التي خصته بمعاملة خاصة عكس بقية النجوم الذين استقبلهم في بداية الموسم بترحاب كبير، واستعد مبابي مكانته خاصة أنّه لم يتهرب من مواجهة الإعلام، وكان في كل مناسبة يقدم بعض المؤشرات الإيجابية.

النهاية السعيدة

بعد أن كان مبابي مستهدفاً من قبل الجماهير الغاضبة في أول مباراة في الموسم، فإن الوضع تغير بالكامل في آخر مباراة، حيث كان مبابي نجم النجوم واستقبلته الجماهير بترحاب خاص بعد إعلان رئيس النادي ناصر الخليفي عن بقاء النجم الأول مع الفريق إلى نهاية موسم 2024/2025.

وهذه النهاية السعيدة، كشفت قوة شخصية مبابي الذي احترم وعده السابق للخليفي بعدم الرحيل حراً، كما أكدت قوة شخصية مبابي الذي لم يتأثر بالضغط الكبير من الجماهير والإعلام، وقاوم إغراء الريال لينجح في النهاية في افتكاك مكان خاص في سجل النادي الفرنسي، بعد أن قدم أفضل موسم في مسيرته.
رياضة | المصدر: العربي الجديد | تاريخ النشر : الأحد 22 مايو 2022
أحدث الأخبار (رياضة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2022®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com