Akhbar Alsabah اخبار الصباح

بداية العد التنازلي لنسخة استثنائية من كأس العالم 2022

كأس العالم 2022 أكد الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث حسن الذوادي أن قطر تعيش لحظة تاريخية، وتمضي قدما على الطريق لاستضافة نسخة لا مثيل لها من كأس العالم، وقال رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جياني إنفانتينو إنه لم يشهد في حياته مثل جاهزية قطر لتنظيم بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022.

وشهد كورنيش الدوحة مساء أمس الأحد إزاحة الستار عن ساعة العد التنازلي لعام واحد على انطلاق منافسات كأس العالم قطر 2022، في احتفالية خاصة نظمتها اللجنة العليا للمشاريع والإرث بالتعاون مع الفيفا.

وشهد الفعالية عدد من كبار الشخصيات والضيوف وممثلين عن الفيفا، وعدد من أساطير الفيفا، وسفراء برنامج إرث قطر، وأعرب الذوادي عن سعادته بإزاحة الستار عن ساعة العد التنازلي لمونديال قطر 2022، والاحتفال ببقاء عام واحد فقط على انطلاق البطولة العالمية المنتظرة. وقال "يسرنا الوصول لهذا اليوم الذي يؤكد اقترابنا من تحقيق حلم قطر والعالم العربي بعد عام من الآن، والذي سنشهد فيه مهرجانا كرويا يلتقي فيه المشجعون من أرجاء المعمورة للتعبير عن شغفهم برياضة تحمل الكثير من القيم الإنسانية".

وأضاف "نفخر جميعا بوصولنا للعام الأخير نحو استضافة مونديال 2022، الأول من نوعه في العالم العربي ومنطقة الشرق الأوسط، الذي سيحدث تحولا كبيرا في استضافة بطولات كأس العالم، مع بناء إرث مستدام يدوم طويلا ويحقق الكثير من المزايا والتأثير الإيجابي على مستوى قطر وخارجها".

من جانبه، قال إنفانتينو "لقد شاركت في تنظيم العديد من الأحداث الرياضية على مدى العقود الماضية، ولم يسبق لي أن رأيت مثل الذي يجري هنا في قطر على صعيد الاستعداد للحدث المرتقب، فكل شيء أصبح جاهزا، وملاعب البطولة أكثر من رائعة، والمشجعون على موعد مع تجربة استثنائية خلال البطولة".

وأضاف "أمام جمهور كرة القدم من أنحاء العالم الفرصة -خلال البطولة المرتقبة- لاستكشاف قطر ومنطقة الخليج والعالم العربي والشرق الأوسط. ستجمع بطولة قطر الناس من كل مكان، وهذا هو جوهر كرة القدم في التقريب بين الثقافات على اختلافها، وهي قيمة يفخر بها هذا الجزء من العالم، وسيدرك الجميع ما تزخر به المنطقة من ثقافة وتراث وقيم عندما تستقبل المشجعين من كافة أنحاء العالم بعد عام من الآن".

واستلهمت المنحنيات الأنيقة لساعة العد التنازلي من الحلقة المتصلة التي تشكل شعار كأس العالم قطر 2022، ومن أداة ضبط الوقت القديمة المستخدمة في الساعة الرملية، وكلاهما يعكس الطبيعة المترابطة والمتقاربة لمونديال قطر. وقد جرى تصميم شكل الساعة بحيث يمكن رؤيتها من جميع الزوايا، وبما يعكس المناظر الخلابة لأفق مدينة الدوحة.

وتجسّد ساعة المونديال ترقب المشجعين من أنحاء العالم للمهرجان الكروي، وتصاعد وتيرة الحماس قبل عام من انطلاق منافسات البطولة، وصولا إلى المباراة الافتتاحية للبطولة على أرضية ملعب البيت في 21 نوفمبر/تشرين الثاني 2022.

يشار إلى أن منافسات بطولة كأس العالم قطر 2022 تقام من 21 نوفمبر/تشرين الثاني إلى 18 ديسمبر/كانون الأول في 8 ملاعب باهرة تقع في أماكن تتميز بسهولة الوصول من جميع أرجاء قطر، وقد أعلن عن جاهزية جميع ملاعب البطولة، مع اكتمال أعمال المقاول الرئيسي المسؤول عن ملعب لوسيل، أكبر ملاعب المونديال بطاقة جماهيرية تبلغ 80 ألف مقعد، وهو الملعب الذي يستضيف نهائي البطولة.
رياضة | المصدر: الجزيرة | تاريخ النشر : الاثنين 22 نوفمبر 2021
أحدث الأخبار (رياضة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com