اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية

جسر ملاصق لعمارات سكنية يثير سخرية المصريين

جسر ملاصق لعمارات تفاعل واسع وسخرية كبيرة ممزوجة بالغضب شهدتها مواقع التواصل الاجتماعي بمصر، بسبب بناء أحد الجسور ملاصقا للعقارات في محافظة الجيزة (غرب القاهرة)، في حين قالت الحكومة المصرية إن تلك العقارات مخالفة، وستتم إزالة بعضها.

وتداول رواد مواقع التواصل صورا لجسر تحت الإنشاء يلاصق العقارات بشكل أدى إلى إغلاق نوافذ بعضها بالكامل، وذلك في حي نصر الدين بشارع الهرم الشهير، وهو جسر يستهدف تخفيف الاختناق المروري بالمنطقة، ويربط بين طرفي الطريق الدائري الذي يحيط بالقاهرة الكبرى.

وشهدت مواقع التواصل تفاعلا واسعا مع الصور المتداولة، ونظرا لغرابة الأمر شكك البعض في صحتها، لكن مع مرور الوقت وتتابع الصور وتأكيد سكان المنطقة، تحول التشكيك إلى سخرية وغضب.

وتداول النشطاء النكات والصور الساخرة لما يمكن أن يحدث لسكان تلك العقارات بسبب الجسر الملاصق للنوافذ.

وعبر مغردون عن غضبهم مما وصفوه بالإهمال وعدم التخطيط، وإهدار المال العام في مشروعات قد تحتاج إلى تعديلات مستقبلية.

وانتقد بعضهم تركيز نظام السيسي على إنشاء الجسور فقط، دون مراعاة باقي البنية الأساسية التي تعاني من التدهور.

وتحدث آخرون عن علاقة الهيئة الهندسية التابعة للجيش المصري بالمشروع، منتقدين ضغط السيسي على الهيئة لتنفيذ أكبر عدد ممكن من المشروعات في أقل وقت، وهو ما تسبب في انهيار بعض الجسور أثناء الإنشاء، مثل جسر ميدان رابعة، وانهيار بعض الطرق بسبب السيول والأمطار.

وعلى الجانب الحكومي، قال أحد المهندسين التنفيذيين لمشروع الجسر إن أربعة عقارات مخالفة هي التي أدت إلى تلاصق الجسر بها، وذلك نظرا لخروجها عن خط التنظيم في الشارع.

وحسب الصحف المحلية، فقد أكد المسؤول -الذي لم تكشف عن اسمه- أن المسافة بين العقارات والمحور في باقي الأجزاء ثلاثة أمتار، وهو ما سيظهر بعد انتهاء الأعمال.
كما قال هاني يونس المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء إن "هناك ربع مليار جنيه مرصودة لتعويض العقارات المتضررة من المحور التي ستتم إزالتها، ولكن هناك عقارات مخالفة لا تعويض لها".

غير أن مالك أحد العقارات الملاصقة للجسر، أكد حصول جميع العقارات على التصاريح القانونية اللازمة للبناء، والتزام الجميع بالمسافة التي حددتها السلطات المحلية، مطالبا بتعويض المتضررين من الجسر، وذلك في منشور على حسابه بموقع فيسبوك.

كما انتقد مغردون رواية السلطة حول العقارات المخالفة، مؤكدين أن الحل كان في إزالتها قبل البناء.

وكالعادة لم يخل الأمر من مدافعين عن السلطة، ومنتقدين لحملة السخرية من الجسر، حيث تسابق البعض في نقل صور لجسور عالمية تخترق المباني.

واتهم البعض المعارضة المصرية بتصيد الأخطاء في محاولة لإثارة الرأي العام ضد نظام السيسي، والتهوين من مشروعات الطرق والجسور التي تشهدها مصر حاليا، ويعتبرها السيسي أهم إنجازاته.
سياسة | المصدر: الجزيرة | تاريخ النشر : الثلاثاء 12 مايو 2020
أحدث الأخبار (سياسة)
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة آخر الأخبار
إرسل لنا بريدك الإليكتروني
للحصول على آخر أخبار مصر
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2020®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com