اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية

سمير جعجع يعلن استقالة وزراء حزبه من حكومة سعد الحريري

تظاهرات لبنان أعلن رئيس حزب "القوات اللبنانية"، سمير جعجع، استقالة وزراء الحزب الأربعة من الحكومة التي يرأسها سعد الحريري، في ثالث أيام المظاهرات التي يشهدها لبنان احتجاجاً على الواقع المعيشي والسياسي.
ونقلت الوكالة الوطنية للإعلام عن جعجع أنّ "تكتل الجمهورية القوية طلب من وزرائه الاستقالة من الحكومة"، وهو القرار الأول من نوعه في خضم الاحتجاجات، بعد أن كان الحريري نفسه قد لوّح يوم الجمعة بالاستقالة، ممهلاً شركاءه في الحكومة 72 ساعة.

واعتبر جعجع أنّ "هذه الحكومة عاجزة عن اتخاذ الخطوات المطلوبة لإنقاذ الوضع الاقتصادي المالي المعيشي المتفاقم. أضف إلى ذلك مجموعة الأزمات المعيشية التي شهدناها في الأيام والأسابيع الأخيرة".

وقال جعجع في مؤتمر صحافي عقب اجتماع مطول عقده حزبه برئاسته "من هذا المنطلق قرر تكتل الجمهورية القوية الطلب من وزرائه التقدم باستقالتهم من الحكومة، والتأكيد أن مطلبنا تشكيل حكومة جديدة فعلاً، بعيدة كل البعد عن الأكثرية الحكومية الحالية".

ووزراء الحزب المستقيلون هم نائب رئيس الحكومة غسان حاصباني، ووزير العمل كميل أبو سليمان، ووزير الشؤون الاجتماعية ريشار قيومجيان، ووزيرة التنمية الإدارية مي شدياق.

وأضاف جعجع أنّ "حزب القوات اللبنانية الحزب الوحيد المشارك في الحكومة الذي صوّت ضد مشروع موازنة 2019 لعدم تضمنها أو تلازمها مع الإصلاحات المطلوبة"، وتابع أنّه "بالتوازي مع مناقشة مشروع موازنة الـ2019، تم الاتفاق المبدئي على سلسلة إجراءات وإصلاحات لتتخذ ويبدأ تنفيذها قبل إقرار موازنة الـ2020، الأمر الذي لم يحصل أيضاً".

وشدد جعجع على أنّ "القوات اللبنانية حريصة كل الحرص على الاستقرار"، موجّهاً التحية إلى الجيش اللبناني "للدور الحضاري والفعال الذي لعبه في الحفاظ على حرية التظاهر وأمن المتظاهرين من جهة، وعلى الأملاك العامة والخاصة من جهة أخرى".

والسبت، نقلت "رويترز"، عن مصادر حكومية، أنّ مجلس الوزراء اللبناني يعقد جلسة، يوم الأحد، لمناقشة كيفية الخروج من الأزمة، بينما نقلت قناة "أل بي سي" اللبنانية، وقناة "الجديد" عن مصادر مطلعة، أنّه "حتى الساعة لا موعد حُدد لمجلس الوزراء لأنّ الحريري وحده من يقرر ذلك، وهو حتى الساعة لم يبلغ أي فريق بموعد لأي جلسة".

وكان وزير المالية اللبناني علي خليل قد صرح، السبت، أنّه اجتمع برئيس الوزراء، وتم في اللقاء "التأكيد على إنجاز الموازنة بدون أي ضريبة أو رسم جديد، وإلغاء كل المشاريع المقدمة بهذا الخصوص من أي طرف، وإقرار خطوات إصلاحية جدية مع مساهمة من القطاع المصرفي وغيره، بما لا يطاول الناس بأي شكل ولا يحملهم أي ضريبة مهما كانت صغيرة".

وأعلن الحريري، بدوره، عن عقده اجتماعات داخلية ولقاءات متواصلة في منزله بالعاصمة بيروت، من أجل الوصول إلى ما يخدم الشعب اللبناني. وقال الحريري، في تغريدة عبر حسابه في موقع "تويتر"، إنّ "بيت الوسط (منزله) خلية نحل اليوم، حيث (تعقد) اجتماعات داخلية وأخرى تقنية واتصالات ولقاءات بعيداً عن الإعلام".

وواصل المتظاهرون اللبنانيون الاحتشاد في العاصمة بيروت وبقية المناطق، السبت، ضمن احتجاجات تزداد زخماً وضخامة منذ اندلاعها قبل ثلاثة أيام. وشهدت ساحتا رياض الصلح والشهداء في العاصمة بيروت، مساء السبت، تظاهرات حاشدة بمشاركة لبنانيين من كل الأعمار، وفق ما أظهرته صور مباشرة نقلتها وسائل إعلام محلية. كذلك تظاهر لبنانيون في طرابلس وجونيه وجبيل شمالاً، وفي بعلبك شرقاً، وفي صيدا وصور والنبطية جنوباً، فضلاً عن مناطق أخرى.
والسبت، وعد رئيس الجمهورية ميشال عون، في تعليق مقتضب هو الأول له على الأحداث، بأنّه "سيكون هناك حل مطمئن للأزمة"، وفق ما نقلت الوكالة الوطنية للإعلام.
سياسة | المصدر: العربي الجديد | تاريخ النشر : الأحد 20 اكتوبر 2019
أحدث الأخبار (سياسة)
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة آخر الأخبار
إرسل لنا بريدك الإليكتروني
للحصول على آخر أخبار مصر
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2020®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com