اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية

بدء التصويت في انتخابات الإعادة لبلدية إسطنبول التركية

إسطنبول التركية بدأت صباح اليوم الأحد في مدينة إسطنبول التركية، عملية التصويت لاختيار رئيس جديد للبلدية، بعد إلغاء نتائج الانتخابات التي جرت في 31 آذار/مارس الماضي، ويتنافس فيها مرشح حزب "العدالة والتنمية" الحاكم بن علي يلدريم، ومنافسه مرشح حزب "الشعب الجمهوري" أكرم إمام أوغلو، وهما أبرز المرشحين، فيما دخل السباق كذلك مرشحون آخرون من أحزاب أخرى، ومرشحون مستقلون.
وفتحت صناديق الاقتراع في إسطنبول عند الساعة الثامنة بالتوقيت المحلي من صباح اليوم، (الخامسة بتوقيت غرينتش)، على أن يتوجه أكثر من 10 ملايين ونصف المليون ناخب لاختيار رئيس البلدية الجديد، بعدما كان مرشح المعارضة إمام أوغلو، قد فاز في الانتخابات السابقة بفارق بسيط، وتولى منصب رئيس البلدية لمدة 18 يوماً، قبل إلغاء نتائج الانتخابات، وسحب وثيقة فوزه.
وبحسب أرقام الهيئة العليا للمفاوضات، فإن عدد الناخبين المسجلين في الانتخابات، بلغ 10 ملايين و560 ألفا و963 ناخبا، منهم خمسة ملايين و348 ألفا و658 من النساء، وخمسة ملايين و212 ألفا و305 من الرجال، من بينهم أكثر من 94 ألف معوق، فيما بلغ عدد الناخبين ممن تجاوزت أعمارهم 75 عاماً أكثر من 387 ألف ناخب، يتوجهون إلى 31 ألفا و124 صندوقا انتخابيا.
واستكملت الهيئة العليا للمفاوضات في تركيا، أمس السبت، استعداداتها من أجل إجراء انتخابات الإعادة، ونشرت توصيات ونصائح للناخبين، من أجل اتباع الإجراءات اللازمة لاستكمال عملية التصويت، والتنبه لوضع الختم الانتخابي في المكان المناسب بالورقة الانتخابية، مقدمة مجموعة من المحاذير والتنبيهات.
يأتي ذلك في وقت تحتدم المنافسة بين المرشحين، يلدريم عن "العدالة والتنمية" الحاكم باسم "التحالف الجمهوري"، وإمام أوغلو، مرشح "الشعب الجمهوري" عن "تحالف الشعب" الذي يضم المعارضة.
ولم تستطع مراكز استطلاعات الرأي تقديم توقعات نظراً للتقارب الكبير بين المرشحين، وحصول تطورات عديدة، من أبرزها دعوة زعيم "حزب العمال الكردستاني" عبد الله أوجلان الناخبين الأكراد بإسطنبول للحياد في انتخابات الإعادة، وهو نظرياً يعني فقدان إمام أوغلو أصوات ناخبيه الأكراد، ولكن من غير المعروف مدى استجابة الناخبين الأكراد لهذه الدعوة.
ومما لا شك فيه أن الانتخابات ستكون حاسمة، في مستقبل البلاد السياسي، إذ في حال فوز حزب "العدالة والتنمية"، سيستمر في حكمه وتواصل البلاد استقرارا لأربع سنوات قادمة دون انتخابات، إلا أنه في حال فوز المعارضة، فإنها ستؤدي لانتخابات مبكرة، ما يعني اهتزاز المشهد السياسي.
سياسة | المصدر: العربي الجديد | تاريخ النشر : الأحد 23 يونيو 2019
أحدث الأخبار (سياسة)
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة آخر الأخبار
إرسل لنا بريدك الإليكتروني
للحصول على آخر أخبار مصر
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2019®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com