اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية

وزير الدفاع الأميركي يستبعد الحرب مع إيران

وزير الدفاع الأميركي قال وزير الدفاع الأميركي باتريك شاناهان إن بلاده ليست ذاهبة للحرب، وحذر السيناتور بيرني ساندرز من أن اندلاع حرب مع إيران سيكون كارثيا، وذلك بعد إفادات مغلقة بالكونغرس، وسط تحذيرات روسية من اندلاع حرب.
وقدم كل من شاناهان ووزير الخارجية مايك بومبيو ورئيس هيئة الأركان المشتركة جوزيف دنفورد الثلاثاء إحاطة مغلقة لأعضاء الكونغرس حول التهديدات والتطورات الأخيرة المتعلقة بإيران.
وقبيل هذه الإحاطة، قدم كل من رئيس وكالة الاستخبارات المركزية السابق جون برينان وويندي شيرمان المسؤولة السابقة بوزارة الخارجية في عهد باراك أوباما إحاطة أخرى للمشرعين الديمقراطيين حول إيران.
وعقب تقديم إفادته، قال شاناهان للصحفيين "لقد منعنا هجمات بإعادة نشر أصولنا، وحلنا دون وقوع هجمات محتملة على القوات الأميركية.. تركيزنا الأكبر في هذه المرحلة هو منع سوء التقدير الإيراني".
واعتبر أن اجتماع الكونغرس كان "بشأن الردع وليس الحرب"، مضيفا "لسنا على وشك الذهاب إلى حرب"، لكنه رأى أيضا أن مستوى التهديدات الإيرانية ما زال عالياً.
من جهته، قال السيناتور بيرني ساندرز للصحفيين "أنا أخشى إلى حد بعيد أن نخلق عن قصد أو غير قصد وضعاً يسمح باندلاع حرب".
وبعد إشارته إلى أن حربي العراق وفيتنام شنّتا بالاستناد إلى أكاذيب للإدارات السابقة، قال ساندرز "أعتقد أن حرباً مع إيران ستكون كارثية بالمطلق، وأسوأ بكثير من الحرب مع العراق".
أما السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام فقال للصحفيين بعد الإحاطات المغلقة، إن كبار المسؤولين أبلغوا أعضاء مجلس الشيوخ بأن الهجمات الأخيرة التي استهدفت عددا من ناقلات النفط وخط أنابيب تابعا لشركة أرامكو في السعودية، كانت بتعليمات من الحكومة الإيرانية.
لكن ديمقراطيين أدلوا بتصريحات مناقضة لما قاله غراهام، ومنهم السيناتور كريس مورفي، والنائب روبن غاليغو، حيث اعتبرا أن غراهام نشر رؤية "مشوّهة" للإعلام عما قدمه مسؤولو الاستخبارات.
في المقابل، قال الرئيس الإيراني إن البيت الأبيض يتراجع عن تهديداته ضد بلاده بفضل قوة الشعب الإيراني ومقاومته.
وأضاف أن بلاده لن تنهزم أمام ما وصفها بالغطرسة الأميركية، وأنه لا قدرة للبيت الأبيض على هزيمة إيران. ومع أنه أقر بأن بلاده تعيش أوضاعا صعبة لكنه أكد أن ذلك لن يدفعها للاستسلام للولايات المتحدة.
أما وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف فقال إن واشنطن تمارس لعبة خطيرة تستهدف أمن المنطقة عبر زيادة وجودها العسكري، مؤكدا أن إيران لن تنحني أمام التهديدات ولن تتفاوض بالإكراه.
تحذيرات روسية
من جهة أخرى، حذر رئيس جهاز الاستخبارات الخارجية الروسية سيرغي ناريشكين من خطورة تطورات الأحداث بشأن إيران، وقال إن الوضع يتطور وفق سيناريو مقلق جدا، وإن التصعيد من قبل الولايات المتحدة يحمل طابعا خطيرا.
وعزا ناريشكين هذا التطور إلى مغادرة الولايات المتحدة للاتفاق النووي مع إيران، داعيا كل الأطراف إلى ضبط النفس وتغليب العقل على اندفاع بعض القادة السياسيين، للخروج باستنتاجات رصينة حول الطريقة الخطيرة التي يمكن أن يتطور إليها الوضع الراهن، حسب تعبيره.
سياسة | المصدر: الجزيرة | تاريخ النشر : الأربعاء 22 مايو 2019
أحدث الأخبار (سياسة)
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة آخر الأخبار
إرسل لنا بريدك الإليكتروني
للحصول على آخر أخبار مصر
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2019®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com