اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية

صرخات إلكترونية رداً على بكاء السيسي

بكاء السيسي أطلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي صرخةً من أجل بنات مصر المحبوسات والمختفيات قسراً، من خلال وسم #أنقذوا_بنات مصر، حاولوا فيه إيصال صوتهم في البحث عنهن وآخرهن الحقوقيات الأربع: سمية ناصف، مروة مدبولي، هدى مدبولي، وعائشة الشاطر، واللواتي مرّ 55 يوماً على اختفائهن.
وامتلأ الوسم بصور وأسماء البنات المكلومات لدى السلطات التي يذرف عليهن عبد الفتاح السيسي الدموع في كل فعالية، في حين ترفض أجهزته الإفصاح عن مكانهن، ناهيك بإطلاق سراحهن.

وكتبت سارة عن إحدى المعتقلات: "‏إسراء خالد سعيد.. تم اعتقالها من منزلها ببني سويف يوم 20 يناير 2015 وضمها إلى قضايا عسكرية ومدنية حيث تقضي جملة أحكام بالحبس 18 سنة.. محتجزة بسجن القناطر. #أنقذوا_بنات_مصر".

وذكر صاحب حساب "ثوري حر" عن الحقوقيات الأربع: "‏اليوم رقم 55 على إخفاء مكان احتجاز أربع من الحقوقيات منذ أن تم اختطافهنّ من منازلهنّ يوم 1 نوفمبر الماضي، ورغم الزج بهنّ في قضايا لا علاقة لهنّ بها وعرضهنّ على النيابة وتجديد حبسهنّ للمرة الثالثة، إلا أن مكان احتجازهنّ لا يزال مجهولًا. وترفض الإفصاح عن مكانهن. #أنقذوا_بنات_مصر".

وخاطبت ياسمينا البنات: "‏‎#أنقذوا_بنات_مصر.. يا حرة في الأسر يا ذل سجانك.. يا ضحكتك والفجر تحرق عميل خانك.. يا طهر بنت النيل يا عالية في مكانك.. يا حرة وسط العبيد يا ذل سجانك".

وحالة أخرى ذكرتها أسيل البنا: "‏‎#أنقذوا_بنات_مصر.. لليوم الـ 70 على التوالي تستمر قوات أمن الانقلاب بالإخفاء القسري لندا عادل.. الطالبة بالفرقة الثانية بمعهد البصريات والمقيمة بمدينة القرين محافظة الشرقية.. منذ أن تم اعتقالها من منزلها يوم 13 أكتوبر الماضي وسط تخوفات على مصيرها ومطالبات بالكشف عن مكان احتجازها.".

وتساءلت ندى عبد العليم: "‏‎#أنقذوا_بنات_مصر.. عشت عمري ما تخيلت مرة أن أكون مهددة في بيتي أن أخشى من كلمة الحق حتى لا أؤذي نفسي.. هل ضريبة الحياة الآمنة هي الخوف.. هل نشتري الأمان بالذل والهوان.. أم تكون ضريبة الحرية هي الحبس والحرمان".

وغردت سندس: "‏‎#أنقذوا_بنات_مصر .. تقرير مُحدث بعنوان بنات دمياط وميزان العدالة المائل.. يستعرض المأساة، والجريمة التي تمت بحق فتيات دمياط من قِبل السلطة المصرية المنقلبة.. جريمة استمرت أكثر من عامين.. ولا تزال الفتيات يعانين منها حتى اليوم بين أروقة السجون والمحاكم.".

ووصفت غدي المشكلة: "‏‎#أنقذوا_بنات_مصر .. المصيبة ليست في ظلم الأشرار بل في صمت الأخيار".

وبمرارة قال أبو إلياس: "‏‎#أنقذوا_بنات_مصر.. السجون امتلأت ببناتك يا مصر". وهتفت "الحرة": "‏‎#أنقذوا_بنات_مصر.. الحرية لحرائر كلمة الحق".

وكتب إيهاب المغربي: "‏أنا عربي ورافض صمتي كاتم إحساس جويا.. اللي بيحصل ده شرف وعرض أي واحد عربي سواء مع السيسي أو ضده.. لازم يكون واقفة بجد دي مهزلة بأي ذنب يحصل ده مع اخواتنا.. حسبي الله ونعم الوكيل. ‎#أنقذوا_بنات_مصر".
سياسة | المصدر: العربي الجديد | تاريخ النشر : الأربعاء 26 ديسمبر 2018
أحدث الأخبار (سياسة)
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة آخر الأخبار
إرسل لنا بريدك الإليكتروني
للحصول على آخر أخبار مصر
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2020®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com