اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية

جنرال صهيوني يدعو لدعم السيسي

دعم السيسي قال جنرال صهيوني إن "مصر تعتبر اليوم حجر الزاوية في الاستقرار الإقليمي، ومصيرها يحدد وجهة الشرق الأوسط".
ودعا عيران ليرمان مساعد رئيس معهد القدس للأبحاث الاستراتيجية، في دراسة نشرها المعهد وترجمتها "عربي21" إلى "استمرار تقديم الدعم لرئيس سلطة الانقلاب عبد الفتاح السيسي، لاستقرار المنظومة المصرية الحاكمة، من أجل المصلحة المركزية للكيان الصهيوني وحلفائها في المنطقة والعالم".

وأضاف أن "إسرائيل ولاعبين إقليميين آخرين شرق البحر المتوسط يحسنون صنعا إن ساهموا باستقرار مصر، وجعلوه نصب أعينهم، في حين أن مصر من جهتها بإمكانها الاستفادة من المساعدات التي يقدمها لها هؤلاء الحلفاء في مجالات: إدارة مصادر المياه، الاقتصاد الحر، حماية أمن سيناء، والأهم التحكم والسيطرة على أجهزة الأمن".

وأكد ليرمان، الذي يشغل أيضا مساعد رئيس قسم السياسات الدولية بمجلس الأمن القومي الصهيوني، وتولى مسؤوليات عسكرية في الجيش الصهيوني، طيلة 20 عاما، أن "هذه الإجراءات تسهل على الكيان الصهيوني تقديم المساعدة لمصر في البيت الأبيض.

واستطرد: "ولذلك يجب أن تركز إسرائيل بسياستها الخارجية وحواراتها الاستراتيجية مع حلفائها الإقليميين في المنطقة والولايات المتحدة وأوروبا على عنصر أساسي ومركزي وهو تقوية استقرار النظام في مصر، فيما تقوم إسرائيل بانتهاج سياسات وإجراءات تحافظ على علاقات وثيقة مع القيادة المصرية الحاكمة في القاهرة".

وأكد أن "زعماء إسرائيل مطالبون اليوم بفتح حوارات مباشرة مع نظرائهم المصريين، لمحاولة إجراء تغيير في النقاش الشعبي المصري حيال إسرائيل، واقتصاره على النظرة المعادية إليها، بجانب العمل على إنجاح جهود مصر في عزة حول التهدئة الأمنية، كي تظهر أنها قادرة على النجاح في ملفات هامة وساخنة يهتم بها المجتمع الدولي، وإشراك مصر في المساعي الإسرائيلية الإقليمية مع اليونان وقبرص".

وأوضح الجنرال الذي ترأس دائرة دولة الإحتلال والشرق الأوسط في اللجنة اليهودية الأمريكية، وتركز كتاباته على أمن البحر المتوسط والبيئة الإستراتيجية المحيطة به، أن "دولة الإحتلال معنية بأن تحصل على دعم أمريكي أوروبي للاستراتيجية المصرية السائدة حاليا في ليبيا، وفي حين شهدت العلاقات المصرية مع إسرائيل تحسنا ملحوظا تحت قادة السيسي، فإنها عاشت جانبا معاكسا من العلاقات المصرية السيئة مع حماس وحليفاتها في المنطقة".

الدراسة الصهيونية كشفت "عن زيارات سرية قام بها رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو إلى القاهرة، آخرها في مايو، وترى مصر أن الدعم الصهيوني لها ذو تأثير كبير في جبهتين مهمتين: الحرب ضد تنظيم الدولة في سيناء، وتوفير الدعم المطلوب لمصر في مقر الإدارة الأمريكية بواشنطن، حيث يبدي السيسي استعدادا دائما لتوجيه الشكر للجهود الصهيونية في هذين الملفين عبر لقاءاته الودودة مع زعماء اليهود الأمريكيين".

وختم بالقول إنه "نتيجة لذلك، قد يتم إلغاء اتفاق السلام بين إسرائيل ومصر الموقع عام 1979، وفي هذه الحالة ستكون تبعات ونتائج بعيدة المدى على أمن إسرائيل ووضعها الإقليمي، مما يتطلب من إسرائيل بذل كل جهد مستطاع لدعم استقرار نظام السيسي القريب من الغرب، وفي الوقت ذاته الاستعداد لساعة الصفر".
سياسة | المصدر: عربي 21 | تاريخ النشر : الخميس 20 ديسمبر 2018
أحدث الأخبار (سياسة)
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة آخر الأخبار
إرسل لنا بريدك الإليكتروني
للحصول على آخر أخبار مصر
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2020®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com