Akhbar Alsabah اخبار الصباح

السلطات السعودية تعتقل الداعية عبد العزيز الفوزان

عبد العزيز الفوزان اعتقلت السلطات السعودية، الداعية عبد العزيز الفوزان، أستاذ الفقه المقارن في المعهد العالي للقضاء، بعد نشره تغريدة على "تويتر"، ينتقد فيها "قمع المشايخ والدعاة"، ويحذر من "التطبيل".

وأكد حساب "معتقلي الرأي" على "تويتر"، والذي يعنى بنشر أخبار معتقلي الرأي في السعودية، نبأ اعتقال الفوزان.

وغرّد الحساب: "تأكد لنا أنّ السلطات السعودية اعتقلت الدكتور عبدالعزيز الفوزان أستاذ الفقه المقارن في المعهد العالي للقضاء وذلك على خلفية التغريدة التي أبدى فيها رأيه بقمع المشايخ والدعاة وحذر فيها من التطبيل".

ومنذ سبتمبر من العام الماضي، تشنّ السلطات السعودية بقيادة جهاز أمن الدولة التابع مباشرة لولي العهد محمد بن سلمان حملة اعتقالات كبرى ضد "تيار الصحوة"، أكبر التيارات الدينية في البلاد، حيث اعتقلت السلطات المئات من الأكاديميين والصحافيين والكتاب والشعراء ورجال الدين.

ووصفت صحف ومنظمات غربية، حملات الاعتقالات التي قام بها ولي العهد محمد بن سلمان، والحاكم الفعلي الحالي للبلاد، بأنّها تُعد الأكبر في تاريخ السعودية الحديث، وطالبت السلطات بالإفراج عن جميع المتهمين.

وفي 30 يونيو الماضي، بدأت السلطات السعودية عقد جلسات سرية للموقوفين، فيما لم تعلن الحكومة السعودية عن المحاكمات أو يتحدّث إعلامها الموالي عنها.

كما لم تفصح عن فحوى الاتهامات التي وجهتها للمعتقلين، والذين يُعتقد أنّ على رأسهم الداعية الإسلامي سلمان العودة وعوض القرني، وهما أول معتقلين في الحملة.

ولا تعرف نوعية هذه المحاكم كما لا تعرف أسماء قضاتها أو درجات التقاضي فيها، مما يعني أن السلطات الأمنية قد تكون صمّمت نظاماً قضائياً خاصاً لاستصدار أحكام قاسية ضد المتهمين ومحاولة إسكات المجتمع الدولي بها.
سياسة | المصدر: العربي الجديد | تاريخ النشر : الثلاثاء 31 يوليو 2018
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com