اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية

ترامب فكّر في غزو فنزويلا أغسطس الماضي

غزو فنزويلا كشفت وكالة "أسوشيتد برس" للأنباء أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، فكّر في آب/أغسطس الماضي بغزو إحدى الدول.

ونقلت الوكالة عن مسؤول أمريكي، فضل عدم الكشف عن اسمه، قوله إن ترامب اقترح على كبار مساعديه في العاشر من آب/ أغسطس الماضي غزو فنزويلا، إلا أنهم أقنعوه بـ"خطأ هذا القرار"،مضيفة أن ترامب "أعاد طرح الفكرة على حلفائه بأمريكا الجنوبية في أيلول/سبتمبر الماضي".

وتصدى وزير الخارجية السابق ريكس تيلرسون ومسشار الأمن القومي السابق هربرت ماكماستر لترامب، قائلين له إن "غزو فنزويلا سيفقد واشنطن دعم حلفائها بأمريكا الجنوبية ضد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو".

وبحسب الوكالة، فإن "ترامب ظل متحمسا لرأيه وطرح الفكرة على رئيس كولومبيا خوان مانويل سانتوس"، فيما نقلت شبكة "سي أن أن" الأمريكية عن مسؤول لم تسمه، قوله إن ترامب "كان يفكر في غزو فنزويلا بصوت عال، لكنه أشار إلى أنه لا توجد خطة وشيكة لضربة عسكرية".

وقال المسؤول إن "الرئيس يقول ويفكر في أشياء كثيرة مختلفة"، مضيفا أنه "فقط يفكر بصوت عال".

يذكر أن الفترة التي تحدث عنها المسؤول الأمريكي هي ذاتها التي أعلن فيها إلى جانب تيلرسون والسفيرة الأمريكي لدى الأمم المتحدة نيكي هالي، أنه لم يتخذ "خيارا عسكريا ضد فنزويلا.


في المقابل، حث الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو عناصر جيشه على التأهب عقب ورود تقارير عن هذا الموضوع.

وقال مادورو خلال مراسم عسكرية الأربعاء: "لا يمكنكم التخفيف من درجة تأهبكم ولو لثانية لأننا سندافع عن أعظم حق لبلدنا في تاريخها ألا وهو العيش بسلام".

وأشار مادورو إلى أن التقارير التي تداولتها وسائل إعلام أمريكية "تدعم تأكيداته بأن الولايات المتحدة تخطط لشن هجوم عسكري على فنزويلا للسيطرة على مواردها النفطية الضخمة"، وذكر أن سؤال ترامب لمستشاريه جاء بعدما زارت شخصيات من المعارضة الفنزويلية البيت الأبيض قائلا: "هل هذه صدفة؟ كلا، ليست كذلك".
سياسة | المصدر: عربي 21 | تاريخ النشر : الخميس 05 يوليو 2018
أحدث الأخبار (سياسة)
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة آخر الأخبار
إرسل لنا بريدك الإليكتروني
للحصول على آخر أخبار مصر
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2020®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com