Akhbar Alsabah اخبار الصباح

رشوة الكفيل السعودي تصل إلى أسر ضباط الجيش والشرطة

الكفيل السعودي على غرار هدايا أعضاء مجلس النواب، قررت السلطات السعودية تسليم 1000 تأشيرة حج إلى أسر ضباط الجيش والشرطة، اللذين قتلوا في الحرب الدائرة بين ملشيات السيسي والجماعات المسلحة منذ الانقلاب العسكري.

وكشف السفير السعودي أحمد القطان عن أن «الملك سلمان أمر باستضافة ألف من أسر قتلى القوات المسلحة والشرطة المصرية لأداء فريضة الحج هذا العام».

هدايا الدم

وعلّق الدكتور عطية عدلان رئيس حزب الإصلاح، على قرار المملكة السعودية بتخصيص 1000 تأشيرة حج لأسر ضباب الجيش والشرطة اللذين قتلوا في الهجمات المسلحة، بأنه توطيد لعملية تزاوج العسكر بالكفيل السعودي ضد الشعب.

وقال عدلان في تصريح لـ«رصد»:« السعودية تمول الجيش منذ انقلاب 30 يونيو 2013 ولا يهمها سوى إسقاط الحريات في مصر ودول الوطن العربي ثم الحفاظ على الوضع كما هو، بينما الشعب ضحية هذا التحالف».

4 مليارات للجيش

يذكر أن السعودية من أبرز ممولي الجيش المصري، منذ انقلاب الثالث من يوليو، إذ كشفت صحيفة «كوميرسانت» القريبة من مصادر القرار في الكرملين في تقرير لها نشر في 2014 عن دفع 4 مليار دولار قيمة صفقة الأسلحة التي أبرمتها مصر مع روسيا.

تأشيرات الحج للنواب

وفي أوائل الشهر الجاري، قدمت المملكة تأشيرات حج سياحية لا تقل عن 3 تأشيرات أو أكثر لكل نائب بالبرلمان.

وفي السادس من يوليو الجاري، قدمت السفارة هذه التأشيرات التي يبلغ سعر الواحدة منها ما لا يقل عن 100 ألف جنيه، وذلك وفي اعقاب موافقة غالبية النواب على التوقيع على اتفاقية تيران وصنافير وتنازلهم عنها رسميا.

والعام الماضي، أثار النواب أزمة للسفارة وفضائح، حين وصلهم 50 تأشيرة فقط وزعت على المقربين فنشروا عبر الصحف فضائحهم وطالبوا السفير أن يضاعفها، ونشرت صحف حكومية عن «حالة من الاستياء لدى الكثير من النواب، مما أسموه مجاملة ومحاباة ووصفوه بالـ(كوسة) في توزيع تأشيرات الحج، التي حصل عليها البرلمان للنواب وأسرهم».

وقالوا إن أمانة المجلس وزعت تلك التأشيرات بطريقة غير عادلة، فنال بعض النواب عشرات التأشيرات في حين لم يتمكن آخرون من الحصول على تأشيرة واحدة.
سياسة | المصدر: رصد | تاريخ النشر : الثلاثاء 01 اغسطس 2017
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com