Akhbar Alsabah اخبار الصباح

العمالة المصرية في السعودية على كف عفريت

العمالة المصرية فى ظل حالة التقشف وإعادة التخطيط التى تقوم بها الدول الخليجية تجاه اقتصادياتها التى تأثرت بشكل كبير بسبب انخفاض النفط، قررت السعودية التضيق على العمالة الأجنبية لديها ببرنامج أطلقت عليه مؤخرا "المقابل المالي".

وتداول نشطاء عبر "يوتيوب"، فيديوجراف يكشف عن الكارثة القادمة للعمالة المصرية التى تخطت 2 مليون عامل بالمملكة العربية السعودية، التى باتت أكثر الدول ضررا للعمالة المصرية بعد قرار حكومة الرياض تطبيق قرار زيادة الرسوم لمواجهة انخفاض أسعار البترول العالمية المفروضة على المقمين والزائرين، ومن ثم يبدفع العامل المصرى ربع رواتبهم "المتدنية" سنويا مقابل استقدام ذويهم.. المزعج بالنسبة لآلاف الأسر المصرية بالسعودية، إن تلك الرسوم ستضاعف قيمتها بداية من يوليو 2018 لتصل إلى 200 ريـال شهريا، عن كل مرافق أو تابع للعمالة الوافدة.

وفى يوليو 2019 ستصل قيمتها من 300 ريـال للفرد الواحد إلى 400 ريـال حتى 2020، بواقع مصر يصل إلى 25 ألف جنيه مصرى.

فضلاً عن مصير مجهول لـ200 ألف مصرى فى قطر ينتظرون الترحيل بسبب حصار النظام لدولة قطر، ليس هذا فحسب، فقد أعدت جمارك الانقلاب فى يوليو الجارى قائمة بالسلع شائعة الورود بصحبة الراكب ومنها "الملابس -بكل أنواعها، ساعات اليد، النظارات والمراوح مع تطبيق ضريبة القيمة المضافة عليها بنسبة 14%.
سياسة | المصدر: جريدة الشعب | تاريخ النشر : السبت 08 يوليو 2017
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2022®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com