Akhbar Alsabah اخبار الصباح

هلاك ضباط كبار للنظام السوري في حمص

فرع الأمن العسكري السوري في حمص قُتل رئيس فرع الأمن العسكري للنظام السوري في حمص حسن دعبول مع أكثر من ثلاثين عنصراً وأصيب آخرون، جراء تفجيرين وقعا صباح اليوم السبت، في حين أكدت وكالة سبوتنيك الروسية مقتل رئيس فرع أمن الدولة العميد إبراهيم درويش في التفجيرين.

وقال المتحدث باسم "مركز حمص الإعلامي" محمد السباعي، "إن التفجيرين استهدفا مبنى فرع الأمن العسكري، وفرع أمن الدولة"، مشيراً إلى وقوع عدد كبير من القتلى والجرحى في صفوف عناصر النظام، حيث وصلت الحصيلة إلى 35 قتيلاً".

من جهةٍ أخرى، ذكرت مصادر محلية لـ"العربي الجديد" أن الهجمات على الفرعين جاءت بعد اشتباكات عنيفة داخل الأحياء الموالية في حمص واستمرت لأكثر من ساعة"، مشيرةً إلى أن الانغماسيين تمكّنا بعد الاشتباكات من اقتحام منطقة الغوطة والهجوم على الفرعين المذكورين".

وتدير العشرات من الحواجز العسكرية التابعة للنظام السوري، معظم أحياء مدينة حمص بعد أن سيطر النظام على أحيائها القديمة، حيث لا يخلو أي شارعٍ أو حي داخل المدينة من وجود الحواجز المتمركزة فيه والتي تقوم بتفتيش دقيق للمارّة والسيارات، الأمر الذي أثار سخط مؤيّدي النظام الذين اتهموا الحواجز بالمساعدة في وصول الانغماسيين مقابل رشى مادية.

و"فرع الأمن العسكري" في حمص أو الفرع 2611 التابع لشعبة المخابرات العسكرية، واحد من أشرس أجهزة الأمن التابعة للنظام السوري، وذلك وفقاً لتقارير وشهادات نشرها "مركز توثيق الانتهاكات في سورية"، والذي أظهر مسؤولية هذا الفرع عن عشرات آلاف حالات الاعتقال، إضافةً لعشرات حالات الموت تحت التعذيب أو نتيجة انتشار الأمراض السارية داخل أقبيته.

و"حسن دعبول" رئيس الفرع يُلقّب بـ"آمر فرع الموت" بسبب جرائمه الكثيرة بحق المعتقلين، حيث عيّنه النظام رئيساً لهذا الفرع بتاريخ 25 فبراير 2016، أي قبل عامٍ تماماً، وذلك خلفاً للعميد ياسين ضاحي.
سياسة | المصدر: العربي الجديد | تاريخ النشر : السبت 25 فبراير 2017
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com