Akhbar Alsabah اخبار الصباح

أحمد موسي يهدد الشعب المصري: نصبر على الغلاء ولا نبقي زي حلب

أحمد موسي كثيرًا ما هددت أبواق النظام العسكري الإعلامية، الشعب المصري، بأن يرضي بظلم النظام العسكري تحت حكم قائد الانقلاب عبد الفتااح السيسي، فضلًا على أن نكون "زي سوريا والعراق".

ومنذ الانقلاب ، تحاول أبواق العسكر النظامية والإعلامية، تخويف المصريين من سيناريو الحروب والدمار التى لحقت بدول المنطقة، مؤكدين أن الحل هو الرضوخ للبطش النظامي، والرضا بضنك المعيشة، وإهانة النظام، وسوء الأحوال الاقتصادية، وارتفاع الأسعار، وغيرها من المصائب التى تمر بها البلاد الآن، أفضل من تحول مصر لنفس حال سوريا والعراق.

ولكن هذه المره لم يجد "أحمد موسى"، أحد الأذرع الإعلامية التى يعتمد عليها النظام العسكري بشدة، مكانًا يقارن بينه وبين مصر في الأوضاع الاقتصادية، بعد فشلل ذريعة "سوريا والعراق"، غير مدينة حلب السورية التي دمرتها طائرات الدب الروسي.

وقال موسى ، خلال برنامجه المذاع على احد القنوات الداعمة للعسكر، إنه لا يمكن مقارنة الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعاني منها المواطن المصري بالخراب الذي حل على مدينة حلب السورية، متساءلًا: "تساوى إيه المشاكل الاقتصادية وغلاء أسعار والأكل والشرب والبنزين مع منظر الخراب في حلب؟".
سياسة | المصدر: جريدة الشعب | تاريخ النشر : الخميس 15 ديسمبر 2016
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com