Akhbar Alsabah اخبار الصباح

ثوار سوريا يقتربون من بوابة الساحل

ريف اللاذقية تمكنت فصائل الثوار السورية من السيطرة على عدة بلدات في محيط بلدة كنسبا الإستراتيجية بريف اللاذقية، في محاولة منها لتأمين البلدة وتحصينها من أي محاولة من قوات النظام لاستعادتها.
وبحسب مصادر في المعارضة؛ فإن هذا التقدم يجعل قوات الثوار على مقربة من بلدة سلمى بوابة الساحل السوري في حين تستمر الاشتباكات مع قوات النظام المدعومة بغطاء جوي روسي في محيط بلدة ربيعة بجبل التركمان.
وأشارت شبكة شام إلى أن فصائل المعارضة استهدفت معاقل قوات النظام في تلة المختار بجبل الأكراد بقذائف الهاون، وتجمعا لهم بأحد المباني، ما أوقع بينهم قتلى وجرحى.
وتأتي هذه الانتصارات للثوار في ريف اللاذقية بعد أن أطلقت فصائل الثوار، نهاية الشهر الماضي، المرحلة الأولى من معركة "اليرموك"، وتمكنت من السيطرة على قرى وبلدات "نحشبا" و"رشا"، في جبل الأكراد، و"تلال البيضا" و"قروجا" و"القلعة"، في جبل التركمان.

من جانب آخر، وفي حمص، أفاد مراسل الجزيرة بأن ثلاثة قتلى وعشرات الجرحى -بينهم أطفال- سقطوا جراء غارات لطائرات النظام السوري استهدفت الأحياء السكنية في مدينة الرستن التي تسيطر عليها المعارضة المسلحة بريف حمص الشمالي.
وأضاف المراسل أن القصف تسبب بدمار كبير لحق المباني السكنية والممتلكات.
وكانت مدن وبلدات ريف حمص الشمالي شهدت قصفا مكثفا من قبل طائرات النظام خلال الأيام الماضية ما أوقع قتلى وجرحى من المدنيين.
وفي السياق، ذكرت شبكة شام الإخبارية التابعة للمعارضة أن مدينة تلبيسة بريف حمص تعرضت هي الأخرى لقصف مدفعي من قبل قوات النظام الموجودة في قريتي الأشرفية والنجمة المواليتين للنظام، ما أدى إلى مقتل سيدة وإصابة عدد من المدنيين.
سياسة | المصدر: مفكرة الإسلام | تاريخ النشر : الاثنين 04 يوليو 2016
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com