Akhbar Alsabah اخبار الصباح

مقتل ضباط و مجندين في هجوم مسلح وسط مدينة العريش

مدينة العريش قتل ثلاثة ضباط وجنديان مصريان، هم أفراد حاجز أمني متحرك بميدان العتلاوي وسط مدينة العريش بمحافظة شمال سيناء شرقي مصر، في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، إثر هجوم قام به مسلحون يعتقد انتماؤهم لتنظيم "ولاية سيناء".

وقال شهود عيان، إن ناقلة جند تابعة للشرطة نصبت حاجزاً أمنياً، بالقرب من ميدان العتلاوي وسط مدينة العريش، وبعد نصف ساعة من نصب الحاجز سمع إطلاق نار كثيف لمدة عشر دقائق، تبين بعد ذلك مقتل جميع أفراد الكمين، وأضاف الشهود أن المسلحين استولوا على المدرعة الشرطية وفروا هاربين.

وأكد عدد من أهالي سكان حي العتلاوي، أن سيارات الإسعاف تأخرت فيما كانت الجثث ملقاة في وسط الطريق، وبدأت الأكمنة الثابتة في محيط الحاجز بإطلاق نار كثيف، وأوضحوا أن قوات الأمن حضرت مع سيارات الإسعاف متأخرة جداً لتبدأ حملة مداهمات وصفوها بالعشوائية للمساكن المحيطة مكان الحادث.

يذكر أن الهجوم هو الأول من نوعه الذي يقوم فيه مسلحون بالاشتباك مع قوات الأمن داخل مدينة العريش، ثم الانسحاب على عكس العمليات الانتحارية السابقة.

وكانت مدينة العريش، عاصمة محافظة شمال سيناء، تحولت عقب انقلاب يوليو عام 2013 إلى ثكنة عسكرية بسبب انتشار السواتر الترابية والحواجز الأمنية الكثيفة إثر اشتباكات مع تنظيمات مسلحة.

وتضم المدينة مقار أمنية حساسة مثل مديرية الأمن والكتيبة 101 مركز قيادة العمليات العسكرية هناك.
سياسة | المصدر: العربي الجديد | تاريخ النشر : الخميس 21 يناير 2016
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com