Akhbar Alsabah اخبار الصباح

مفاجآت اجتماع السيسى ومجدى عبدالغفار قبل ذكرى 25 يناير

مفاجآت السيسى سرب مصدر أمنى من داخل قصر الاتحادية خبر اجتماع مفاجئ لقائد الانقلاب العسكرى عبدالفتاح السيسى ووزير داخليتة مجدى عبدالغفار و12 لواء من مساعدية فى وقت سابق من صباح اليوم الأربعاء، مشيرًا إلى أن الاجتماع يتطرق إلى استعراض خطط التأمين خلال ذكرى ثورة الخامس والعشرين من يناير، بجانب التأكيد على خطة نقل الوزارة إلى التجمع بعد ثلاثة أيام من الآن على أن ينتهى كل شئ قبل يوم الثالث والعشرين من يناير.

المصدر الذى تعمد تسريب الخبر إلى الصحف والمواقع الإخبارية لأسباب غير معروفه حتى هذه اللحظة، تناسى تمامًا أن الأعين كثيرة داخل قصر الرئاسة خاصًة المقربين من تلك الاجتماعات ومن داخل وزارة الداخلية.

فقد كشفت مصادر خاصة، أن تكليف الاجتماع جاء أثناء جلوس 12 لواء من مساعدى اللواء مجدى عبدالغفار أثناء اجتماعهم صباح اليوم معه دون أن يحضر مدير جهاز الأمن الوطنى، الذى عُين منذ أسبوعين تقريبًا، موضحًا أن الأمن الوطنى استعبد بأمر "السيسى" من خطط الانتشار فى الشوارع خلال ذكرى الثورة مشددًا إلى أنه فرغهم لحملات الاعتقلات فقط وتحديد هويات الشخصيات الذين يصفونهم بالصف الثالث والثانى من التيار الإسلامى تحديدًا.

وتابع المصدر، أن الأخبار الموجودة فى الأوساط الأمنية تؤكد أن رجال المخابرات العامة أيضًا مستبعدين من التواجد فى الشارع واسناد المهمة كاملة إلى المخابرات الحربية التى انتشرت عناصرها بالفعل بجانب استعانتهم بالشرطة العسكرية وتحرياتها للانتشار فى الشوارع وتواجد بعضهم داخل التظاهرات التى وصف بإنها ستكون محدودة خلال يوم الخامس والعشرين من يناير، لكن كل التقارير تؤكد أن هناك حراك قوى قادم عقب يوم الخامس والعشرين لكنه لم يحدد أو من يقف وراءه، حسب المصدر.

واختتم المصدر أيضًا، أن من المفترض أن لا يتسرب خبر الاجتماع، لكن على ما يبدوا أن المخابرات العامة لم يرقها الوضع، وسوف تستأنف نشاط لها يقلق "السيسى" والمخابرات الحربية التى يتفرغ على إشرافها حاليًا "محمود حجازى" وهذا يفسر عدم ظهوره كثيرًا فى الأوقات الأخيرة، حسب قوله.
سياسة | المصدر: جريدة الشعب | تاريخ النشر : الخميس 21 يناير 2016
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com