Akhbar Alsabah اخبار الصباح

اجتماع في سفارة مصر بالسودان ردًّا على تحويل إثيوبيا مجرى "النيل"!

سفارة مصر بالسودان لم يتأخر رد حكومة الانقلاب علي قيام إثيوبيا بتحويل مجري نهر النيل وإعادته للجريان أسفل سد النهضة؛ بهدف بدء أعمال التخزين من موسم الفيضان الجديد؛ حيث تم الإعلان عن عقد اجتماع عاجل بمقر السفارة المصرية بالعاصمة السودانية الخرطوم ردًّا على تلك الخطوة!!.

ومن المقرر أن يضم الاجتماع كلاًّ من وزيري الخارجية والري في حكومة الانقلاب سامح شكري وحسام مغازي، وسط موجة من الانتقادات الواسعة من جانب خبراء مصريين في مجال الري والمياه لتخاذل حكومة الانقلاب، متهمين السيسي بالمسئولية عما وصل إليه الوضع الحالي جراء توقيعة اتفاقية سد النهضة مع إثيوبيا مما منح السد مشروعية دولية.

اللافت أن قرار تحويل مجري النيل ، يأتي عشية عقد الجولة الثانية من الاجتماع السداسي الذي يضم وزراء المياه والخارجية في كل من مصر والسودان وأثيوبيا، لبحث المعوقات التي تعرقل دفع المفاوضات الفنية والبدء في الدراسات الفنية الخاصة بسد النهضة الإثيوبي!!.
سياسة | المصدر: الحرية و العدالة | تاريخ النشر : الأحد 27 ديسمبر 2015
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com