Akhbar Alsabah اخبار الصباح

قوات الاحتلال تقتحم مخيم جنين وتحاصر منزل منفذ عملية تل أبيب

قوات الاحتلال تقتحم مخيم استُشهد شاب فلسطيني وأُصيب آخرون في مخيم جنين، برصاص جيش الاحتلال الصهيوني، صباح السبت، بعد اقتحام قوات الاحتلال المخيم ومحاصرة منزل منفذ العملية الأخيرة في تل أبيب، فيما شهدت مناطق بالمخيم مواجهات مسلحة.

وزارة الصحة الفلسطينية قالت إن "الشهيد وصل إلى المستشفى مصاباً برصاصتين في الرأس والصدر"، وذكرت "شبكة قدس الإخبارية"، أن "الشهيد هو أحمد السعدي، أحد مقاتلي سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي".

يأتي هذا بينما اقتحمت قوات صهيونية المخيم، وأظهرت مقاطع فيديو نشرتها وسائل إعلام أصوات اشتباكات في المخيم، وتحركاً لعدد من الآليات العسكرية التابعة لقوات الاحتلال.

شهود عيان قالوا لوكالة الأناضول، إن قوة عسكرية اقتحمت مخيم جنين برفقة جرافة، وحاصرت منزل عائلة رعد حازم، منفذ عملية إطلاق نار في مدينة تل أبيب، مساء الخميس 7 أبريل/نيسان 2022، والذي قتل 3 إسرائيليين وأصاب 9 آخرين.

أوضح الشهود أن القوة تطالب العائلة بتسليم نفسها، والخروج من المنزل، وأن عدداً من قناصة الجيش الصهيوني ينتشرون في عدة أحياء من المخيم حتى اللحظة.​​​​​​​

في السياق ذاته، قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت"، إن قوة تابعة للاحتلال اقتحمت مخيم جنين لاحتجاز أقارب حازم لاستجوابهم، وأضافت أن فتحي حازم والد رعد رفض تسليم نفسه للقوات الإسرائيلية التي حاصرت منزل العائلة.

بحسب الصحيفة أيضاً، فإن القوات الصهيونية تعرضت لدى اقتحامها المخيم عبر مدينة جنين، إلى كمائن إطلاق نار وعبوات ناسفة، وردت على مصادر النيران.

من جانبها، قالت هيئة البث "مكان"، صباح السبت، إن قيادة الجيش "قررت تعزيز القوات المنتشرة على خط التماس بين الضفة الغربية وإسرائيل بثلاث سرايا إضافية".

يُشار إلى أن الشاب الفلسطيني حازم (27 عاماً) من سكان مخيم جنين، و"ليس لديه سوابق أمنية، كما أنه لا ينتمي إلى أي تنظيم"، وفق هيئة البث الإسرائيلية الرسمية.​​​​​​​

عادة ما يقوم الجيش الصهيوني باعتقال عائلة المنفذ، وهدم منزله، كإجراء عقابي.
سياسة | المصدر: عربي بوست | تاريخ النشر : السبت 09 إبريل 2022
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2022®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com