Akhbar Alsabah اخبار الصباح

أعمال نهب وشغب بمدن هولندية رفضا لحظر التجول

شغب بمدن هولندية اندلعت اشتباكات شابتها أعمال عنف وشغب بين الشرطة الهولندية ومئات المحتجين في عدة مدن مختلفة، على خلفية رفضهم لإعلان الحكومة تطبيق أول حظر تجول في البلاد منذ الحرب العالمية الثانية، وذلك في إطار تصديها لجائحة كورونا.

حيث قالت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية إن عمليات تخريب وتكسير ونهب تمت على هامش التظاهرات، ما دفع بالشرطة إلى ردع بعض المحتجين بخراطيم المياه، واعتقال 30 شخصاً في مدينة "أيندهوفن" جنوبي البلاد.

كذلك نشرت الشرطة الهولندية كلاباً مدربة في ساحة بوسط أمستردام لمواجهة الاحتجاجات، حسبما ذكر تليفزيون "إن أو إس" الحكومي.

كما توقفت حركة القطارات، بعدما تعرضت المحطة للنهب وأعمال شغب. فيما طلبت شرطة أيندهوفن من المواطنين الابتعاد عن وسط المدينة، حيث كانت تجري المواجهات.

بينما لم ترد تقارير فورية عن وقوع إصابات في صفوف المحتجين أو قوات الأمن الهولندية.

كانت أغلبية أعضاء البرلمان الهولندي قد صوّتت مؤخراً لمصلحة فرض حظر تجول بدأ يوم السبت 23 يناير/كانون الثاني 2021، من الساعة الـ9 مساء حتى الساعة الرابعة والنصف صباحاً بالتوقيت المحلي، ويستمر حتى 9 فبراير/شباط المقبل في محاولة لكبح تفشي الفيروس.

هذا القرار الحكومي أثار غضب ورفض بعض المواطنين الهولنديين الذين لم يعتادوا تقييد حركتهم أو فرض حظر عليهم منذ نحو 75 عاماً.

إذ يُحظر على المواطنين مغادرة منازلهم. وسيُغرم أي مخالف 95 يورو.

كان رئيس الوزراء الهولندي، مارك روته، قد أعلن الأربعاء 20 يناير/كانون الثاني 2021، نيته إعلان حظر تجول قبل أن ينال موافقة البرلمان في اليوم التالي.

روته أرجع قرار حكومته إلى السلالة الجديدة المتحورة من فيروس كورونا، التي ظهرت في بريطانيا، وإلى ما وصفه بالقلق الكبير الذي يشعرون به جميعاً في هولندا جراء تطورات الجائحة.

إلى ذلك تداول بعض رواد الشبكات الاجتماعية في هولندا مقاطع فيديو توثق أعمال النهب والاشتباكات بين الأمن والمحتجين.

فيما تحدثت تقارير عن قيام بعض المتظاهرين بإضرام النيران في أحد المواقع المخصصة لإجراء اختبارات فيروس كورونا بالعاصمة أمستردام.

أعلى معدل وفيات منذ الحرب العالمية الثانية بسبب كورونا
فيما يعد أعلى معدل وفيات تُسجله هولندا منذ الحرب العالمية الثانية بسبب جائحة كورونا،

حيث قال مكتب الإحصاءات الوطنية الهولندي، في بيان سابق، إن عدد الوفيات في البلد سجل أعلى معدل منذ الحرب العالمية الثانية خلال العام 2020 بسبب جائحة كورونا.

المعهد الوطني للصحة العامة في هولندا أشار، في بيان له، أمس الأحد، إلى أن الحصيلة الإجمالية للجائحة ارتفعت بذلك إلى 13548 حالة وفاة، و949254 إصابة بالفيروس التاجي، وذلك بعدما تم تسجيل 30 حالة وفاة، بالإضافة إلى 4924 إصابة جديدة بالفيروس خلال الـ24 ساعة الماضية.
سياسة | المصدر: عربي بوست | تاريخ النشر : الاثنين 25 يناير 2021
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com