Akhbar Alsabah اخبار الصباح

لعبة خطيرة على تيك توك تقتل طفلة إيطالية

لعبة الوشاح الخطيرة أعلن القضاء الإيطالي فتح تحقيق في وفاة فتاة في مدينة بالميرو جنوب البلاد، اختناقاً، أثناء مشاركتها في تحدي "لعبة الوشاح" على تطبيق "تيك توك"، وأمرت السلطات التطبيق بحظر حسابات أي مستخدمين بإيطاليا لم تتأكد من سنهم، بعد الحادثة التي صدمت البلاد.

لعبة الوشاح الخطيرة
كانت أنتونيلا البالغة من العمر عشر سنوات قد أقفلت على نفسها باب حمام منزل العائلة، يوم الأربعاء الماضي، للمشاركة في "تحدي التعتيم" على "تيك توك"، مستخدمة هاتفها المحمول لتصوير أدائها.

وعندما تنبهت شقيقتها البالغة خمس سنوات إلى كونها فاقدة للوعي، نقلها والداها على الفور إلى مستشفى باليرمو للأطفال، لكنها فارقت الحياة، وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء الفرنسية، الجمعة 22 يناير/كانون الثاني 2021.

النيابة العامة في باليرمو أوضحت أنها فتحت تحقيقاً في "التحريض على الانتحار"، ويحاول المحققون من خلال هاتف أنتونيلا الخلوي، معرفة ما إذا كانت في بث مباشر مع مشاركين آخرين، أو ما إذا دعاها شخص ما للمشاركة في التحدي، أو ما إذا كانت تقوم بتصوير هذا الفيديو لأحد أصدقائها أو لشخص تعرفه.

تقضي "لعبة الوشاح" بأن يمتنع الأطفال عن التنفس حتى يفقدوا وعيهم لكي يشعروا بأحاسيس قوية، وتتسبب كل عام بوقوع حوادث بعضها مميت.

والدا الفتاة قالا لصحيفة "لا ريبوبليكا" اليومية، إن شقيقة أنتونيلا البالغة من العمر تسع سنوات هي التي شرحت لهما أن "أنتونيلا كانت تلعب لعبة الاختناق"، وذكر الأب أن طفلته وضعت حزاماً حول رقبتها لكي تحبس أنفاسها، أثناء تسجيل ذلك على هاتفها.

أشار والد الفتاة أيضاً، أنجيلو سيكوميرو، إلى أن العائلة لم تكن تعرف شيئاً عن الأمر، مضيفاً: "لم نكن نعلم أنها كانت تشارك في هذه اللعبة، كنت أعرف أن أنتونيلا تستخدم تيك توك من أجل الرقصات، ولمشاهدة مقاطع الفيديو، كيف كان لي أن أتخيل وجود هذه الفظائع؟".

حظر حسابات على تيك توك
عقب الحادثة الصادمة أمرت هيئة مراقبة خصوصية البيانات الإيطالية تطبيق "تيك توك"، المملوك للصين، أمس الجمعة، بحظر حسابات أي مستخدمين في إيطاليا لم تتمكن من التأكد من سنهم.

الهيئة قالت في بيان إنه على "الرغم من التزام تيك توك بحظر تسجيل الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 13 عاماً، فإنه كان من السهل مع ذلك التحايل على هذه القاعدة"، وفقاً لما أوردته وكالة رويترز.

نتيجة لذلك، قال "تيك توك" إنه اضطر إلى حظر حسابات المستخدمين الذين لم يتم التحقق منهم حتى 15 فبراير/شباط المقبل على الأقل، في انتظار مزيد من المعلومات.

كذلك وفي تعليقه على مأساة الطفلة الإيطالية، أصدر "تيك توك"، الذي تم إطلاقه عام 2016 ويضم 100 مليون مستخدم في أوروبا، بياناً شدد فيه على أن سلامة مستخدميه هي أولويته "القصوى"، مؤكداً أنه "تحت تصرف السلطات المختصة ومستعدون للتعاون معها في التحقيق".

يُذكر أن هيئة حماية البيانات الإيطالية أطلقت إجراءات بحق "تيك توك"، في ديسمبر/كانون الأول 2019، آخذة عليها خصوصاً "قلة الاهتمام بحماية القاصرين، وسهولة الالتفاف على الحظر المفروض على تسجيل الصغار، وانعدام الشفافية والوضوح في المعلومات المقدمة للمستخدمين، فضلاً عن الإعدادات التي لا تحترم الخصوصية".
تكنولوجيا و علوم | المصدر: عربي بوست | تاريخ النشر : السبت 23 يناير 2021
أحدث الأخبار (تكنولوجيا و علوم)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com