Akhbar Alsabah اخبار الصباح

روسيا تسعى لتغيير مسار الحرب في ليبيا لصالح حفتر

القناصة الروس نشرت صحيفة "نيويورك تايمز" تقريرا لمراسلها ديفيد كيرباتريك، تحت عنوان "القناصة الروس والصواريخ والطائرات الحربية التي تحاول حرف مسار الحرب الليبية"، يتحدث فيه عن الدور الروسي في دعم المليشيات التي تقاتل الحكومة المعترف بها دوليا في طرابلس.


ويشير التقرير، الذي ترجمته "عربي21"، إلى بصمات المرتزقة الروس على الحرب، لافتا إلى أن الجرحى الذين كانوا ينقلون إلى مستشفى العزيزية الميداني جنوبي العاصمة طرابلس، كانوا يحضرون بجروح مفتوحة وأطراف مهشمة، وهم ضحايا قصف مدفعي عشوائي.


ويستدرك كيرباتريك بأن عمال الإغاثة الصحية باتوا يرون شيئا جديدا، وهو وجود ضحايا ينقلون برصاص يضرب الرأس ويقتل مباشرة، ولا يغادر الجسد، مشيرا إلى أن هذا هو من عمل المرتزقة الروس الذين يضمون قناصة مهرة.

وتقول الصحيفة إن البصمات التي تترك على الضحايا الليبيين هي البصمات ذاتها التي يتركها القناصة الروس على ضحاياهم في أماكن أخرى.

ويلفت التقرير إلى أن القناصة هم جزء من 200 جندي روسي وصلوا إلى ليبيا قبل ستة أسابيع، وكجزء من استراتيجية توسيع التأثير الروسي في الشرق الأوسط وأفريقيا، مشيرا إلى أنه بعد سنوات من الدعم السري المالي والتكتيكي لما يمكن أن يصبح رجل ليبيا القوي، باتت روسيا تدفع بشكل مباشر لتشكل نتائج الحرب الاهلية الفوضوية التي تشهدها البلاد منذ سقوط معمر القذافي عام 2011.
سياسة | المصدر: العربي الجديد | تاريخ النشر : الخميس 07 نوفمبر 2019
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com