اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية

شاطئ الإسكندرية يواصل حصد الأرواح بالحالة 21

شاطئ الإسكندرية لم تشفع نداءات رواد التواصل الاجتماعى وأهالى الإسكندرية، من مطالبة المسئولين بإغلاق “شاطئ النخيل” بـ6 أكتوبر، لوقف حصد أرواح الأبرياء من المصطافين.

وواصل شاطئ النخيل، الشهير بـ”شاطئ الموت” بالإسكندرية، حصد ضحاياه في حوادث غرق تتكرر كل عام، والتى كان آخرها مصرع 8 أشخاص خلال 10 أيام فقط، ليرتفع العدد الإجمالى منذ مطلع الصيف إلى 21 حالة وفاة غرقًا بالشاطئ.

ولقي عامل من محافظة الدقهلية مصرعه غرقًا، أمس السبت، أثناء الاستحمام في مياه البحر بشاطئ النخيل غربي الإسكندرية. وقال والد الضحية “س. أ. أ” 61 سنة، موظف على المعاش، إنه أثناء قيام نجله بالاستحمام في مياه البحر بشاطئ النخيل جرفه التيار وغرق.

أغلقوا شاطئ الموت

“أغلقوا شاطئ النخيل”، “محدش يروح شاطئ النخيل”.. حملات تتكرر على “فيس بوك” مع بداية كل صيف لتحذير المصطافين من الذهاب للشاطئ، بعد تكرار حالات الغرق بين رواده، إلا أنها لا تلقى اهتمامًا من المسئولين، ليستمر الشاطئ في حصد ضحايا جدد.

يقول ياسر الكومي، صاحب حملة “أغلقوا شاطئ النخيل”: إن الشاطئ خطر جدا في السباحة حيث إن به العديد من الدوامات البحرية، مضيفًا: “الناس للأسف تذهب إليه ولا تعلم خطورته”.

وأضاف “الكومي”- فى تصريحات صحفية- أن مياه الساحل الشمالي كلها بما فيها مياه كافة شواطئ العجمي والنخيل والـ 21، تكثر فيها التيارات الساحبة، وغالبًا تكون هي السبب الرئيسي في حالات الغرق، وهي نوع من الدوامات شديدة السحب للأشخاص بحيث لا يقدر على مواجهتها مهما كانت قوته أو قدرته على السباحة.

رد إدارة المصايف

بدروها، زعمت الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية، أن المصطافين يرفضون اتباع الأموار الخاصة بالنزول، ويقومون بالنزول فى غير مواعيد البحر.

وجدي صابر، مسئول إدارة شاطئ النخيل، قال إن السبب وراء كثرة حالات الغرق على الشاطئ، يرجع إلى عدم التزام المصطافين بالتعليمات، قائلاً: “سجلنا 8 حالات غرق يوم الجمعة الماضي”. مستطردًا في تصريح صحفى، أن المصطافين لا يلتزمون على الإطلاق بالتعليمات التي تسمح بنزول المصطافين إلى البحر بعد الساعة الثامنة صباحًا، ولكنهم يتغاضون عن تنفيذ التعليمات بسبب الزحام الشديد.

وأشار إلى أن هناك لافتات كل 50 مترًا تُبرز التعليمات، ولكنَّ المصطافين لا يلتزمون بها، لافتا إلى أن إدارة الشاطئ وضعت الراية الحمراء لمنع نزول المصطافين وتحذيرهم، إلا أن هذا لم يشغل بال الكثيرين منهم، ونزلوا دون الالتفات للتحذيرات.

ويعد شاطئ النخيل أكبر شواطئ الإسكندرية، حيث تبلغ مساحته 1800 متر، إضافة إلى أنه أصبح مجانيًا دون تذاكر بأمر من المحافظة.
سياسة | المصدر: الحرية و العدالة | تاريخ النشر : الاثنين 23 يوليو 2018
أحدث الأخبار (سياسة)
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة آخر الأخبار
إرسل لنا بريدك الإليكتروني
للحصول على آخر أخبار مصر
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2020®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com