Akhbar Alsabah اخبار الصباح

هكذا دمر السيسي زراعة «الذهب الأبيض» بمصر

الذهب الأبيض وسط تهليل إعلامي لنظام عبد الفتاح السيسي، يفتتح عبدالمنعم البنا، وزير الزراعة موسم جني القطن، اليوم السبت من محافظة الفيوم التى تحوز على نصيب الأسد فى زراعة المحصول هذا العام فى الوجه القبلي، ويأتي ذلك بينما يتجاهل النظام العسكري تنمية زراعة القطن ويواصل وضع العراقيل أمام زراعته الأمر الذي أدى لتراجع زراعته بنسب كبيرة.

ويعاني محصول القمح في مصر من الكثير من المشاكل التي دفعت الفلاحين للإحجام عن زراعتة، بسبب إهمال الدولة، وقلة سعر توريده، إلي أن تقلصت زراعة القطن من 2 مليون فدان إلي 200 ألف فدان فقط.

أسباب هجرة زراعة القطن

وحذر نقيب الفلاحين حسين عبدالرحمن أبوصدام، من التراجع المستمر في زراعة القطن، وإحجام الفلاحين عن زراعته.

وقال نقيب عام الفلاحين في تصريح خاص لـ«رصد»، أن هناك العديد من الأسباب دفعت الفلاحين للإحجام عن زراعة القطن، أبرزها السعر الغير عادل الذي تحدده الحكومة لتوريدة، والذي لا يكفي تكاليف زراعته.

وأضاف أن ارتفاع تكاليف زراعة الفدان الواحد إلى أكثر من 13 ألف جنيه خاصة بعد ارتفاع اسعار الوقود التي أثرت على أسعار مستلزمات الإنتاج وأجور الأيدى العاملة، لأن زراعة القطن تحتاج إلى ايدى عاملة كثيفة، وذلك في ظل تراجع إنتاجية الفدان من 10 قناطير إلى 4 أو 5 على الأكثر بسبب ضعف التقاوي وعدم مقاومتها للأمراض المختلفة واختلاط البذور المحلية بالبذور الأجنبية بجانب التغيرات المناخ.

وهاجم أبوصدام عدم اهتمام وزارة الزراعة بزراعة القطن، وتجاهل دعم الفلاحين، مما تسبب في العزوف عن زراعته.

واشار إلي أن مصر كانت تزرع 2 مليون فدان قطن، والآن تقلصت المساحة لـ 200 ألف فدان فقط.

مطالب

وقال النائب بدريس سيف الدين عضو لجنة الزراعة والري بمجلس النواب، إن الدولة تخطط للاهتمام في المرحلة المقبلة بزراعة القطن، موضحا أن الفترة الماضية شهدت انخفاضًا كبيرا في زراعة القطن وانخفاض مساحاته إلي أن اصبحت مساحات زراعة القطن شبه معدمة، مشيرا إلي أن هناك خطة من الدولة لزراعة 350 ألف فدان، مما يدفع الدولة إلي تصنيع الغزل والنسيج في مصر وتنميتها.

وأضاف سيف الدين في تصريح خاص لـ«رصد»، أنه لن يتجه الفلاح لزراعة القطن، دون أن يتم دعم البذور والسماد المستخدم في زراعة القطن، لتشجيع الفلاحين لزراعتها وإعادتها لمكانته.

كما طالب عضو لجنة الزراعة بمجلس النواب، من الحكومة الاهتمام بزراعة القطن عن طريق زيادة إنتاجية الفدان، حيث تعتبر مصر الأقل في العالم في إنتاج الفدان للقطن، والذي يصل إلي 5 قنطار فقط، في حين أن متوسط انتاجة في أغلب دول العالم 13 قنطار.

وأشار إلي أنه من أهم النقاط التي لابد علي الحكومة الاهتمام بها، التسويق الجيد للقطن، وتحديد سعر المنتج قبل زراعته، من قبل الحكومة والجمعيات الزراعية والجهات المعنية الأخري.
إقتصاد | المصدر: رصد | تاريخ النشر : السبت 09 سبتمبر 2017
أحدث الأخبار (إقتصاد)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com