Akhbar Alsabah اخبار الصباح

أنباء عن اختطاف جنود مصريين من رفح

جنود مصريين من رفح كشفت مصادر قبلية مطّلعة أن تنظيم «ولاية سيناء» المسلح ربما تمكّن من اختطاف جنود مصريين في هجومه الذي قاده صباح الجمعة.

ونقل موقع «العربي الجديد» عن المصادر قولها إن جنودًا ما زالوا في عداد المفقودين بعد حصر أعداد القتلى، الذين بلغوا 23 والجرحى 33 من قوات الارتكاز الأمني الذي تعرض إلى الهجوم في منطقة البرث (جنوب رفح) في محافظة شمال سيناء.

ولفتت المصادر إلى أن الهجوم وقع فجر الجمعة باستخدام آليات عسكرية، كمدرعات وسيارات استولي عليها من قوات الجيش والشرطة في وقت سابق.

وأوضحت أن الاشتباكات استمرت لنصف ساعة، فيما قتل وأصيب ما لا يقل عن 20 مهاجمًا للارتكاز الأمني، مؤكدةً أن الطيران الحربي تدخّل متأخرًا بعد انسحاب المسلحين من المنطقة.

من جانبه، تبنى تنظيم الدولة هجوم رفح، وقال في بيان إنه قتل 60 عسكريًا مصريًا، إضافة إلى مقتل خمسة من أفراده.

غارات جوية

وفي وقت متأخر، قاد الطيران الحربي عشرات الغارات على مناطق وقرى جنوب رفح والشيخ زويد، فيما لم يبلغ عن وقوع إصابات هناك.

وفي مدينة العريش، قصفت المدفعية المصرية مناطق مأهولة بالسكان في حي الزهور؛ ما أدى إلى إصابة عشرة مدنيين، وفق مصادر طبية.

ويعتبر هذا الهجوم الأعنف الذي تتعرّض إليه قوات الأمن في سيناء منذ أشهر، بعد فترة من الهدوء النسبي الذي ساد مناطق شمال سيناء.

وتعيش مناطق شمال سيناء ووسطها أوضاعًا أمنية متدهورة منذ أربع سنوات، خسر فيها الجيش المصري مئات الجنود وسقط آلاف المدنيين بين قتيل وجريح ومعتقل، فيما تقطن في سيناء قبائل كبيرة العدد؛ أهمها الترابين والرميلات والسواركة وغيرها.

ولم يتمكن الجيش المصري من السيطرة على الأوضاع في شمال سيناء، في ظل تطور تكتيكات تنظيم «ولاية سيناء» وهجماته التي تسفر عن عدد كبير من القتلى والمصابين من الجيش والشرطة، مع توسّعها إلى مدينة العريش.
سياسة | المصدر: رصد | تاريخ النشر : السبت 08 يوليو 2017
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com