Akhbar Alsabah اخبار الصباح

النظام يفتك بالمصريين على الطريقة البرازيلية

المصريين معاناة وأمراض وغلاء للعلاج والأدوية فى البلاد وعلى الرغم من كل ذلك، يفتك النظام بالمصريين، فمن لم يمت داخل المعتقل أو بالرصاص، يموت باللحوم الفاسدة التي سمح النظام باستيرادها من الخارج وعلى الأخص البرازيل.

وفي 24 ساعة فقط، نشرت صحيفة الأهرام، ظبط أطنان، من اللحوم والكبدة الفاسدة داخل محال في سوهاج والغردقة والجيزة، وففي الغردقة ضبطت مديرية الطب البيطري، كميات من اللحوم والكبدة غير الصالحة للاستهلاك الآدمي، داخل أحد محال المجمدات في الغردقة.

وقالت تقرير الطب البيطري إن اللحوم منتهية الصلاحية، وغير صالحة للاستهلاك الآدمي، بأحد محلات المجمدات بمنطقة سوق الخضار بالغردقة.

كما تمكنت إدارة الطب البيطري بسوهاج اليوم، ضبط 1250 كيلو لحوم فاسدة في حملة تموينية بمركز المراغة، عبارة عن وكبدة ولحوم مفرومة مجهولة المصدر وغير صالحة للاستهلاك الآدمي، لافتا إلى أنه تم تشميع المحلات والثلاجات التى تم ضبط تلك الكميات بها بالشمع الأحمر وتحويل الواقعة للنيابة.

كانت الوحدة المحلية لمركز ومدينة المراغة، قامت بحملة شارك بها رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة المراغة، ومفتشى التموين ومراقبى الأغذية والطب البيطرى بالمراغة، وذلك للمرور على الأسواق، والمحلات والباعة الجائلين.

ومن الجيزة ضبطت مديرية الطب البيطري 2 طن لحوم وأسماك فاسدة بالجيزة، حيث ضبطت هذه المرة وزارة الزراعة 1000 كيلو جرام (طن) لحوم مفرومة مجهولة المصدر وغير موضح عليها أي بيانات أو تاريخ صلاحية بأحد المطاعم في إمبابة، فضلا عن ضبط 117 كيلو جراما من الكبدة واللحوم المجمدة بدون بيانات في سوبر ماركت بمدينة السادس من أكتوبر، إضافة إلى ضبط 1000 كيلو جرام من الأسماك فاسدة وغير صالحة للاستخدام الآدمي بأحد محلات بيع الأسماك المملحة بمنطقة أوسيم.

قبل أسبوع تحديدا في 11 ابريل، قالت الدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة لقطاع الاتتاج الحيواني والداجني والسمكي، أنه يتم فحص كافة اللحوم المستوردة من خلال المعامل المصرية التى أنشئت فى عام 2014 ، وتدريب الشباب مع مشاركة بعضهم فى مؤتمر الشباب القادم لطرح رؤيتهم بشأن تطوير عمل المعامل.

واضافت على هامش المؤتمر الصحفي لوزيري الزراعة المصري والالماني، ان وزارة الزراعة المصرية لن تضر صحة المصريين، مؤكدة صلاحية اللحوم المستوردة من البرازيل وان مصر لا يمكن أن تسمح بدخول لحوم فاسدة اليها.

وفي 25 مارس الماضي، كشفت جهات التحقيق البرازيليلة أن لحوما فاسدة تستخدم في صناعة "المرتديلا" اللنشون، ورؤوس خنازير مطحونة لصناعة النقانق (كفتة اللحم المفروم).

وقبض رجال الشرطة الفيدرالية بعد تصوير عمليات رشى وفساد وتسجيلات التنصت على المكالمات على كاسو وناسيمينتو أكبر مصنعي اللحوم البرازيلية و36 شخصا آخرين على أساس ادعاءات تقول إنهم يديرون مخططا يصدر بموجبه مسؤولو الصحة الفاسدون شهادات تصدير لحوم إلى أوروبا والصين من دون أن يتم تفتيش الشحنات، فماذا عن مصر؟!!.

أوردت وثائق المحكمة أسماء 21 شركة مشاركة في المخطط، بما في ذلك أقسام اللحوم المعالجة في "جيه بي إس"، و"سيارا"، و"بي آر إف"، أكبر شركة تصدير للدواجن في العالم.
سياسة | المصدر: جريدة الشعب | تاريخ النشر : السبت 22 إبريل 2017
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2022®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com