Akhbar Alsabah اخبار الصباح

برلمان السيسي يقر إعلان "الطوارئ"

إعلان الطوارئ أقر مجلس نواب السيسي فرض حالة الطوارئ في جميع أرجاء البلاد، لمدة ثلاثة أشهر، خلال جلسته، اليوم الإثنين، والتي أعلن عنها عبد الفتاح السيسي، عقب اجتماع مجلس الدفاع الوطني، أمس، على خلفية التفجيرات التي طاولت كنيستين بمحافظتي الغربية والإسكندرية، وذهب ضحيتها 44 قتيلاً.

وكان مصدر نيابي قد كشف في حديث خاص لـ"العربي الجديد"، أن "اللجنة العامة للبرلمان ستوافق في اجتماعها، اليوم، على قرار السيسي بإعلان حالة الطوارئ، ليُدرج على الفور بجدول أعمال الجلسة العامة للتصويت النهائي على القرار، عقب استماع البرلمان إلى الأسباب التي دعت لإعلان القرار من جانب رئيس الحكومة، شريف إسماعيل".

وأضاف المصدر أن هناك حالة من التأييد الواسع لإعلان الطوارئ من الكتل الرئيسة داخل البرلمان، ممثلة في ائتلاف الغالبية (دعم مصر)، وأحزاب: "المصريين الأحرار، ومستقبل وطن، والوفد"، لافتاً إلى أن الموافقة على فرضها للمرة الأولى لا تتطلب سوى موافقة (50 في المائة + 1) من النواب، بخلاف قرار تمديدها الذي يتطلب غالبية خاصة (الثلثين)، وفق الدستور.

في السياق ذاته، أكد القيادي في ائتلاف الغالبية، محمد فرج عامر، أن نوابه سيصوتون بالموافقة على إقرار حالة الطوارئ، التي اعتبر أن فرضها تأخر لمدة تزيد عن الثلاث سنوات.

وأضاف عامر، في تصريح خاص لـ"العربي الجديد"، أن الائتلاف لن يكتفي بفترة الثلاثة أشهر، وسيطالب بتمديد الطوارئ لمدة مماثلة، وفقاً للدستور، لتصل إلى ستة أشهر.

من جانبه، قال المتحدث باسم كتلة حزب "الوفد"، محمد فؤاد، إن حزبه "يتضامن مع كافة الإجراءات الاحترازية في المرحلة الحالية، بما تشمله من إجراءات توسع من صلاحيات رجال الجيش والشرطة، للسيطرة على الأوضاع الأمنية، وترفع قدرتها على استباق أي من الجرائم الإرهابية، التي قد تحدث تزامناً مع فترة الأعياد المسيحية".

وسبق أن أعلنت حالة الطوارئ في مصر لأشهر عدة، عقب فض الأمن لاعتصام "رابعة العدوية"، ومقتل الآلاف من أنصار الرئيس محمد مرسي، في ظل تعطيل العمل بالدستور، فضلاً عن إعلانها بمناطق مختلفة بمحافظة شمال سيناء بشكل مستمر، منذ أكتوبر عام 2014، عقب هجوم مزدوج تسبب بمقتل 30 جندياً.

ويشترط الدستور المصري عدم الإعلان عن حالة الطوارئ لأكثر من ستة أشهر، ومدها من خلال استفتاء شعبي، إلا أن نظام السيسي يلتف على القيد الدستوري بسيناء، بإعلان الطوارئ من جديد بعد مرور يوم واحد من انقضاء فترة التمديد، ليستمر إعلان الطوارئ إلى "أجل غير مسمى"، وهو ما يُنذر باستمرار الطوارئ في جميع أرجاء مصر.
سياسة | المصدر: العربي الجديد | تاريخ النشر : الاثنين 10 إبريل 2017
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com