Akhbar Alsabah اخبار الصباح

المؤبد عسكريا لخيرت الشاطر وحكم بسجن 3 إعلاميين

خيرت الشاطر في حكم قابل للطعن عليه خلال ستين يوما من إبلاغ المحكومين به، قضت المحكمة العسكرية المنعقدة بمنطقة الهايكستب شرق القاهرة، في القضية المعروفة إعلاميا بـ"خلية أبناء الشاطر"، بالحبس 15 عاما، بحق نائب مرشد جماعة الإخوان المسلمين، خيرت الشاطر، والطالب أحمد غنيم، وعزت علي عبد الباقي.

وقضت بالسجن المؤبد (25 سنة) للإعلامي إسلام جمعة المصور في قناة "مصر 25" المغلقة، وأنس سيد، ومحمود المرشد، واثنين آخرين، وكذلك الحبس ثلاث سنوات للإعلاميَين محمد أبو السول الصحفي في "أخبار الْيَوْم"، وأيمن جاب الله، مدير تحرير فضائية "الجزيرة مباشر"، وبأحكام متفاوتة بحق ثمانية آخرين، ما بين السجن عشر سنوات والسجن ثلاث سنوات.

وتأتي تلك الأحكام على خلفية اتهامات مفبركة وجهتها النيابة لهم بزرع أجهزة تنصت، قبل انتخابات الرئاسة التي أجريت في يونيو 2012، ومحاولة اختراق المواقع الإلكترونية لوزارات وهيئات حساسة، ورصد ومراقبة أجهزة في الدولة، وتنفيذ تقنية "القبضة الحديدية" على تلك الأجهزة، تحسبا لأي محاولة انقلاب على الحكم.

ونفى المعتقلون وهيئة الدفاع تلك الاتهامات مرارا، مؤكدين أن معظمهم قُبض عليه بشكل منفرد، وفي أوقات مختلفة، ومن بينهم من تعرض للاختفاء القسري.

وبينما عُقدت أولى جلسات المحاكمة في القضية يوم 8 ديسمبر 2015، فقد ظهر أربعة معتقلين في القضية ذاتها، قبل المحاكمة، بمقطع فيديو (غير قانوني) بثته قنوات إعلامية رسمية، في 6 يونيو 2015، تحت عنوان "خلية أبناء الشاطر"، يعترفون بتورطهم في عمليات إرهابية، غير أن أهاليهم اتهموا السلطات بإجبارهم على الاعتراف بجرائم لم ينفذوها.

تعليق عائشة

ومن جهتها، علَّقت نجلة الشاطر، عائشة خيرت الشاطر، عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، قائلة: "حسبنا الله ونعم الوكيل.. الحكم على أبي الحبيب خيرت الشاطر بـ15 سنة في قضية "أبناء الشاطر"، التي وُضع بها بعد اعتقاله، والمؤبد للمرشدي وإسلام جمعة وأنس، و15 لأحمد غنيم، و10 سنوات لأحمد جودة".
سياسة | المصدر: عربي 21 | تاريخ النشر : الخميس 30 مارس 2017
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com