Akhbar Alsabah اخبار الصباح

"أبناء زايد" يمولون الطغاة لقتل الشعب الليبي والمصري

أبناء زايد تصاعدت حدة الهجوم فى الآوانه الأخيرة من الأكاديميين الإماراتيين المعارضين لسياسات أبناء زايد التآمرية داخل بلادهم وفى الوطن العربى بشكل عام، وعلى الرغم من أن تلك الهجمات متواجده منذ زمن بعيد بسبب قمعهم، إلا أن زيادته الآن جاء مع زيادة التنكيل والقتل فى مصر وليبيا، على يد الانقلابيين عبدالفتاح السيسى، وخليفة حفتر.

والملفت في الأمر أن حديثهم دائمًا ما يتجه إلى نقطة هامة وهى أن شعوب البلدين (مصر وليبيا)، أصبحا كارهين للإمارات، على الرغم من المحاولات الكبيرة التى يفعلها أبناء زايد من أجل تجميل صورتهم، لكن أموالهم التي يتم دفعها للطغاة وطيرانهم الذى يقصف الأبرياء فى ليبيا جعل الأمر مغاير تمامًا، وكل تلك المحاولات باءت بالفشل.

وفى هذا السياق هاجمت الأكاديمية الإماراتية، الدكتورة سارة الحمادي، حكام الإمارات، مؤكدة أنهم تسببوا بكره الدول العربية للإمارات، وأن محاولة تجميل صورتها فشلت، محملة إياهم مسؤولية المجازر التي قام بها كلا من عبد الفتاح السيسي واللواء الليبي المتمرد خليفة حفتر.

وقالت "الحمادي" : "حكومة عيال زايد تسببت في السنوات الأخيرة بحالة من الكره لـ الإمارات عربياً، ورغم كل محاولاتها تجميل صورتها إلا أنها فشلت وستفشل".

وأضافت: "حكومة عيال زايد تتحمل وزر القتل الذي ارتكبه المجرم السيسي في مصر و المجرم حفتر في ليبيا والمجرمون المعادون للإسلام في كل مكان".

يشار إلى أن حكام الإمارات وعلى رأسهم ولي عهد ابو ظبي، محمد بن زايد لا يتورعون عن تقديم الدعم للانقلاب في مصر، سواء بالدعم المالي او التأييد في المحافل الدولية حفاظا على مكاسبهم من إسقاط حكم الإخوان الذي هدد عرشهم، فيما لا ينفكون عن تقديم الدعم العلني للواء الليبي المتمرد خليفة حفتر من خلال الدعم العسكري بهدف عدم تمكين الفصائل الإسلامية من أي مكسب سياسي أو عسكري.
سياسة | المصدر: جريدة الشعب | تاريخ النشر : الأربعاء 22 مارس 2017
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com