Akhbar Alsabah اخبار الصباح

النيابة تتهم صباحي بـ "التواطؤ ضد مصر وهدم الجيش"

الكمبارس صباحي لم يخرج الكومبارس عن الدور المرسوم، الذى اعتاد أن يؤديه بركاكة فى مسرحية دولة العسكر، ضمن ثقافة التمرير التى تعتمد على دس السم فى العسل والتدليس على الشعب المصري بنخب مزيفة؛ حيث عملت الشئون المعنوية على استدعاء "الكمبارس صباحي" بعد أكثر من عام من تجميده، من أجل لعب دور المعارض الناعم الذى ينتقد النظام على استحياء دون أن يقترب من "الصنم عبد الفتاح السيسي" ليوصل رسالة فى النهاية بالتحذير من خطورة التظاهر فى 25 يناير.

وعلى الرغم من التزام حمدين صباحي بالنص المرسوم بعدم المساس بقائد الانقلاب والاكتفاء بانتقاد الأوضاع التى تعاني منها البلاد والتحذير من خطورة الثورة على العسكر، إلا أن نائب عام العسكر المستشار نبيل صادق، أصدر أوامره بتكليف نيابة أمن الدولة العليا بالتحقيق مع مؤسس التيار الشعبي في التهم الموجه ضده من أحد المحامين بالتواطؤ ضد مصر وتهديد الأمن القومي، والسعي لهدم الجيش، حسب الحرية والعدالة.

وأشار صاحب البلاغ إلى أنه "انتشرت مقالة على مواقع التواصل الاجتماعي تحتوي على معلومات غاية في الخطورة، ومرفق بها صور ضوئية وتحويلات بنكية لصالح حمدين صباحي المرشح الرئاسي الخاسر، وهي كلها وقائع تهدد الأمن القومي وتشكل العديد من الجرائم التي تمس أمن وسلامة الدولة ولخطرها يحق للمبلغ التقدم بهذا البلاغ ملتمسا ومتمسكا بالتحقيق فيها.

وزعم المحامي المغمور أن صباحي يؤيد جماعة الإخوان المسلمين، ويدعم العنف ويزعم عدم تواطؤهم في فتنة الدم، معتبرا أن مؤسس التيار الشعبي مأجور لكي ينفذ مخطط الفوضى الخلاقة وإسقاط الجيش.

وكان صباحي قد ظهر -بعد طول غياب- مع الإعلامي المقرب من الأجهزة الأمنية وائل الإبراشي، ليقود المعارضة الناعمة ضد ممارسات "حكومة الانقلاب" دون أن يقترب من عبد الفتاح السيسي، مشيرًا إلى أنه ضد اعتقال أعضاء جماعة الإخوان والتضييق على الشباب وتوريط الجيش فى أعمال لا تتفق مع واجبه الوطني، قبل أن يخلص إلى الهدف من اللقاء بالتحذير من الثورة القادمة والحيلولة دون خروج الشارع على الحكم الفاشي.
سياسة | المصدر: جريدة الشعب | تاريخ النشر : الأحد 10 يناير 2016
أحدث الأخبار (سياسة)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com