Akhbar Alsabah اخبار الصباح

أبرز ردود فعل منافسي "فيسبوك" على تبنيه "ميتافيرس"

ميتافيرس لا يزال إعلان "فيسبوك" عن تبني العالم الافتراضي "ميتافيرس"، عالم ما وراء الإنترنت، يثير الكثير من ردود الفعل.

وبدأت فعلاً كلمات مثل "ميتافيرس" تطغى على حديث الناس في الأيام الأخيرة بعدما أعلن "فيسبوك" عن تبني هذا المفهوم، حيث سيتواصل الناس اجتماعياً في عوالم افتراضية تطورت من الألعاب بدلاً من منصات التواصل الاجتماعي التقليدية مثل "إنستغرام" و"تويتر" و"تيك توك".

وسيصبح بناء الأشياء مع الأصدقاء في عوالم افتراضية أمراً شائعاً، وستصبح الأحداث الكبرى في العوالم الافتراضية الأكثر شعبية.

وانقسم المؤثرون في مجال العالم الافتراضي والتكنولوجيا والإنترنت حول خطوة "فيسبوك"، خصوصاً من المنافسين له في مجال "ميتافيرس" من المتبنين الأوائل.

المتبنون الأوائل للعالم الافتراضي غير راضين عن "ميتا"

انتقد المتبنون الأوائل للعالم الافتراضي المعروف باسم "ميتافيرس" إعادة تسمية "فيسبوك" باسم "ميتا"، وتقديم نسخته من "ميتافيرس"، واعتبروها محاولة للاستفادة من الضجة المتزايدة حول تقنية لم يصنعها.

ونقلت وكالة "رويترز" عن رايان كابيل، وهو أميركي استضاف لقاءات في عوالم افتراضية منذ أكثر من عامين، قوله "إنهم يحاولون بناء ما كان كثير منا يبنيه منذ سنوات، لكنهم أعادوا تسميته على أنه ملكهم".

وقال مستثمر تشفير مقيم في المملكة المتحدة يُعرف باسم "برانكسي"، اشترى لأول مرة عقارات في العالم الافتراضي في وقت مبكر من 2020: "أعتقد أن "فيسبوك" قد أجرى هذا التغيير المبكر في الاسم لتأمين العلامة التجارية الجديدة بشكل أساسي بشكل قانوني في أقرب وقت ممكن مع اهتمام المزيد من العلامات التجارية".

قال أرتور سيشوف، الذي أسس شركة الـ"ميتافيرس"، "سومنيوم سبايس"، عام 2017، إنه شعر بأن تغيير العلامة التجارية لـ"فيسبوك" "مستعجل ونوع من محاولة إدخال أنفسهم في السرد التعريفي الذي يحدث الآن".

ويقضي سيشو ما يصل إلى خمس ساعات يومياً في "سومنيوم سبايس"، إلى جانب ما بين ألف وألفي مستخدم آخر يومياً.

وقال ديف كار، رئيس الاتصالات في المنظمة التي تدير العالم الافتراضي "ديسنترالاند"، إن تحرك "فيسبوك" قد يواجه مقاومة من مستخدمي "ميتافيرس" الذين يشعرون بالقلق من سيطرته على المحتوى.

وأوضح أن "الأشخاص الذين يرغبون في تحديد مستقبل العوالم الافتراضية التي يعيشون فيها، والحفاظ على ملكية مخرجاتهم الإبداعية والتنقل بحرية بينها، سيختارون النسخة اللامركزية".

وتأسست "ديسنترالاند" عام 2017، وتضم 7 آلاف مستخدم يومياً الآن، وتعتبر نفسها بديلاً لمنصات الوسائط الاجتماعية التقليدية التي تبيع بيانات المستخدم وتتحكم في المحتوى الذي يراه المستخدمون.

انضم الرئيس التنفيذي السابق لشركة "غوغل"، إريك شميدت، إلى بحر من الأصوات التي انتقدت "ميتافيرس" المقدم من شركة "فيسبوك" ومؤسسها مارك زوكربيرغ، وأعربت عن قلقها بشأن مستقبل تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي.

شميدت، الذي شغل منصب الرئيس التنفيذي من 2001 إلى 2011 وكمدير تنفيذي حتى مغادرته في مايو/أيار 2020، أخبر صحيفة "نيويورك تايمز" أنه يعتقد أن التكنولوجيا ستكون قريباً "في كل مكان"، لكنه يحذر من أنها "ليست بالضرورة أفضل شيء للمجتمع البشري".

وقال شميدت للصحيفة: "كل الأشخاص الذين يتحدثون عن "ميتافيرس" يتحدثون عن عوالم أكثر إرضاءً من العالم الحالي، فأنت أكثر ثراءً، وأكثر وسامة، وجمالاً، وأقوى، وأسرع. لذلك، في بعض السنوات، سيختار الناس قضاء المزيد من الوقت وهم يضعون نظاراتهم ويعيشون في عالم "ميتافيرس"".

وتابع: "من الذي سيضع القواعد؟ سيصبح العالم رقمياً أكثر منه مادياً. وهذا ليس بالضرورة أفضل شيء للمجتمع البشري".

وقال شميدت إنه ينظر إلى تقنية الذكاء الاصطناعي، التي تستخدمها "ميتا" لتشغيل غالبية خوارزميات منصاتها، على أنها "إله زائف عملاق" يمكن أن يخلق علاقات غير صحية ومتطفلة على المجتمع.

وتابع متسائلاً: "سيكون في كل مكان، كيف يبدو الصديق المقرب المدعوم بالذكاء الاصطناعي، خاصة للطفل؟ كيف تبدو الحرب المدعومة بالذكاء الاصطناعي؟ هل يدرك الذكاء الاصطناعي جوانب من الواقع لا ندركها؟ هل من الممكن أن يرى الذكاء الاصطناعي أشياء لا يستطيع البشر فهمها؟".
بعض المتفائلين بعالم "فيسبوك" الافتراضي

لم تكن ردود الفعل كلها سلبية. قال البعض إن دخول "فيسبوك" يمكن أن يزيد الاهتمام بمفهوم العالم الافتراضي بشكل عام، ويجذب المزيد من المستخدمين ويدعم تطوير عوالم افتراضية متعددة.

وقال تريستان ليتلفيلد، الشريك المؤسس لشركة nft42 ومستخدم "ميتافيرس" منذ عام 2018، إن رد فعله الأول على إعلان "فيسبوك" كان سلبياً لأنه يكره بيع بيانات المستخدم.

لكنه قال إن صرف مليارات "فيسبوك"، مليارات الدولارات على "ميتافيرس"، "يمكن أن يكون إيجابياً" بسبب الأشخاص الجدد الذين ستجلبهم إلى الفضاء.

وقال المؤسس المشارك لمنصة المنتديات "ريديت"، ألكسيس أوهانيان، الذي شارك، إن صعود العملات المشفرة والجيل الثالث من الويب يعطيه سبباً ليكون متفائلاً بشأن فكرة "ميتافيرس".
وقال خلال مروره على شبكة CNBC: "نحن نتحدث عن نوع من قدرتنا على الاتصال بالإنترنت واحتلال مساحات رقمية، بنفس الطريقة التي نستخدمها فعلياً اليوم".
وأشار إلى أن الأشخاص يشاركون بالفعل في العالم الافتراضي إلى حد ما على هواتفهم وأجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم، باستخدام التفاعل بالنصوص والصور. لكنه يشعر بأن المشاركة عبر نظارات الواقع الافتراضي أو الواقع المعزز سوف تؤدي إلى ظهور ظاهرة جديدة تماماً مع الكثير من إمكانات الاستثمار.

ووصف أوهانيان قرار "فيسبوك" بتغيير علامته التجارية إلى "ميتا" بأنه "ضربة بارعة في الإلهاء"، لا ينبغي التقليل من شأنها.
تكنولوجيا و علوم | المصدر: العربي الجديد | تاريخ النشر : الأربعاء 03 نوفمبر 2021
أحدث الأخبار (تكنولوجيا و علوم)
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2021®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com