اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية

هجوم إعلامي غربي على ترامب

دونالد ترامب هاجمت وسائل إعلام غربية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعد بثه مقاطع الفيديو معادية للمسلمين، في حين أن الإعلام العربي لم يلقَ لهذه الأحداث بالا.
ونشر النشطاء مقاطع لتقارير بثتها "بي بي سي" البريطانية تنتقد فيه مناصرة ترامب النائبة السابقة وزعيمة في اليمين المتطرف البريطاني لنشرها فيديوهات نقلها عنها ترامب معادية للمسلمين ولا يعلم إن كانت هذه الفيديوهات صحيحة أم مفبركة.
وأعاد "ترامب" نشر ثلاثة تسجيلات مصورة مناهضة للمسلمين على تويتر، كانت نائبة زعيم جماعة "بريطانيا أولا" اليمينية المتطرفة جيدا "فرانسن" بثتها على حسابها في تويتر.
وأشار موقع ياهو إلى أن واحدا فقط على الأقل من هذه الفيديوهات غير حقيقي، ويقول إن مصدر هذه التسجيلات ليس واضحا.
وذكر الموقع أن "فرانسن" سبق أن أدينت بالقيام بمضايقات على صلة بالدين في نوفمبر من العام الماضي بعد أن أساءت معاملة مسلمة ترتدي الحجاب، كما أنها اعتقلت مجددا مطلع الشهر الجاري عقب تصريحات أدلت بها في خطاب في بيلفاست واقتيدت إلى أيرلندا الشمالية للتحقيق، وقد اتهمت باستخدام "التهديد والإهانة والإساءة شفهيا أو سلوكيا".
وجاء أحد التسجيلات المصورة تحت عنوان "إسلامي يدفع بمراهق من على السطح ويضربه حتى الموت" يعود تاريخه لأربع سنوات، والثاني "مسلم يدمر مجسما لمريم العذراء" قبل عامين.
وانتقد زعيم جماعة "بريطانيا أولا" بول جولدينج في تصريحات صحفية إن إعادة نشر هذه التسجيلات من قبل ترامب هي ردة فعل على اعتقال فرانسن.
وأضاف أن "حرية التعبير في هذا البلد أصبحت معدومة"، مشيرا إلى أن تصرف ترامب يدل على أنه يدرك هذه النتيجة، وأنه يعلم بمشكلة فرانسن.
وفي ردها على ما قام به ترامب، قالت الجماعة "ترامب نفسه أعاد نشر هذه الفيديوهات، ولديه حوالي 44 مليون متابع"، "بارك الله بك يا ترامب، وبارك الله بأمريكا".
أما عمدة لندن صادق خان فقد دان الجماعة، وقال إن "بريطانيا أولا" منظمة خبيثة وتغذيها الكراهية، ويجب إدانتها وليس تضخيمها".
عقيدة الهجوم
ومطلع نوفمبر الجاري هاجم مستشار ترامب للأمن القومي: 'الإسلام سرطان خبيث في جسد مليار وسبعمائة مليون إنسان".
في حين سقط ٢٧ قتيلا و٢٤ مصاب في هجوم -متزامنا مع تصريحات المستشار الأمني لترامب -على كنيسة بتكساس الأمريكية ولم يوصف الهجوم بالإرهابي.
ووصف المهاجم في البداية بأنه شاب أبيض البشرة دون ذكر دينه أو موطنه الأصلي، ثم أعلن اسمه بعد ذلك دون الإشارة الى دينه مع الإشارة الى احتمال وجود مشكلة لديه في الصحة النفسية كما قال ترامب.
كما حدث هجوم في نيويورك قبل أيام أسفر عن ٨ قتلى ووصف الهجوم بالارهابي، وأعلن اسم المهاجم وأصله ودينه من اللحظة الأولى رغم أنه من مواليد أمريكا ، وهوجم الاسلام كدين وتوعد ترامب بتغيير قوانين الهجرة والتضييق على العرب والمسلمين.
سياسة | المصدر: الحرية و العدالة | تاريخ النشر : الخميس 30 نوفمبر 2017
أحدث الأخبار (سياسة)
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة آخر الأخبار
إرسل لنا بريدك الإليكتروني
للحصول على آخر أخبار مصر
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2020®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com