اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
سيتم الإعلان عن حزب الشيخ أبو إسماعيل في 15 أكتوبر القادم
أبو إسماعيل أكد الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل المرشح السابق للانتخابات الرئاسية أنه يرفض تولي أي منصب سياسي في الوقت الحالي ، قائلا :" لا يوجد الآن لي دور في العملية السياسية ، وهناك من هو اقدر مني في ظل التركيب والظروف الحالية ، فليس لي دور في الفريق الرئاسي ولا الجمعية التأسيسية للدستور" .
وانتقد أبو إسماعيل ، في لقاء تلفزيوني عبر برنامج "نادي العاصمة" في الفضائية المصرية اليوم الخميس ، طريقة صياغة الدستور الجديد ، مشيرا إلى أنه ربما يأتي اقل من طموحات الشعب ، خاصة بعد تنازل الإسلاميين عن كثير من المكاسب التي كان يمكن أن يحصلوا عليها ، حسب قوله.
واقترح أبو إسماعيل وضع دستور انتقالي ، حتى يتم الانتهاء من صياغة دستور دائم يستغرق إعداده عامين، يحقق كل آمال وطموحات الشعب .
وطالب أبو إسماعيل بوضع نظام قانوني يراقب تمويل الجماعات والحركات السياسية مثل جماعة الإخوان للمسلمين وحركة كفاية وغيرها ، دون استثناء الكنيسة من مراقبة الأموال التي تتدفق عليها.
وأكد نيته تأسيس حزب سياسي على أن يتم الإعلان عنه 15 أكتوبر مع طرح الدستور الجديد للبلاد ، على أن يكون حزب إسلامي شامل .
وهاجم أبو إسماعيل الأحزاب الليبرالية بسبب عدم حديثها عن تطبيق الإسلام في الحياة السياسية ، لافتا إلى أن ذلك يدفع الناس إلى التوجه لأحزاب الإسلامي السياسي بسبب خوفها على عقيدتها .
وطالب بتوخي الحذر واليقظة بعد قرارات الرئيس مرسي الأخيرة بإلغاء الإعلان الدستوري المكمل ، موضحا أن هناك مازال هناك خطر أمريكي وإسرائيلي فضلا عن وجود فلول النظام السابق .
وحول قرض الصندوق الدولي ، قال : " أنه ليس قرض بالمعنى المعروف ، بل مفاوضات لحجز 4,8 مليارات دولار، لو احتجناها أخذناهم على مدى 3 سنين ، ولو لم نحتاجها لا نأخذها".
وطالب القوى السياسية بالتكاتف مع الحكومة للنهوض باقتصاد البلاد ، وإنهاء حالة التربص بالرئيس محمد مرسي .
ورأى أن النظام القانوني للمحكمة الدستورية العليا والانتخابات الرئاسية "فاضح " و"ظالم جدا" ، ملمحا إلى قرب صدور حكم قضائي لصالحه بشأن واقعة حصول والدته على الجنسية الأمريكية والتي ترتب عليها حرمانه من الترشح للانتخابات الرئاسية .
وأوضح أن قرار الرئيس مرسي إلغاء الإعلان الدستوري المكمل "قانوني" ، منتقدا الحكم بحل مجلس الشعب في الوقت الحالي .
وطالب الأحزاب والقوى السياسية بالعمل على عودة مجلس الشعب المنحل لمدة عامين على الأقل، حتى تستقر أحوال البلاد ، وحتى لا تنفق الدولة مليارات على انتخابات برلمانية جديدة
ونفى علاقته بهجوم رفح الإرهابي ، منتقدا طريقة التعامل مع الوضع في سيناء دون وضع إطار قانوني ينظم عمليات ملاحقة المشتبه بهم ..
سياسة | المصدر: المصريون | تاريخ النشر : الجمعة 31 اغسطس 2012
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com