اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
انخفاض نسبة مشاهدة المسلسلات في رمضان
مسلسلات في رمضان وسط تكتم شديد من الإعلام المصري زادت حالة من الإحباط لدى الأوساط الفنية بعد هبوط عدد المشاهدين للتليفزيون المصري خلال شهر رمضان هذا العام بنسبة 20%، وهبوط معدلات إشارات البث عبر القمر الصناعي نايل سات إلى أكثر من 17% عن السنة السابقة.
ولقد شوهدت بفضل الله وحده المساجد ممتلئة في رمضان من هذا العام في مصر زيادة عن السنوات السابقة مما يدل على نضج عقلية الشعب المصري وانصرافه عن التفاهات إلى ما ينفعه في الدنيا و الآخرة، حيث انتشرت دعوات على مواقع التواصل الإجتماعي فيسبوك وتويتر وغيرهما تدعو لمقاطعة المسلسلات في شهر رمضان هذا العام حيث بلغت تكاليف إنتاج المسلسلات في رمضان الحالي أكثر من مليار جنيه مصري بما لا يتناسب مع سوء الظروف الإقتصادية لمصر.
يبدو أن حملة مقاطعة المسلسلات قد نجحت في إرسال رسالة تهديد قوية للأوساط الفنية بأنه يجب احترام ثقافة الشعب المصري في هذا الشهر الكريم .
وعلى جانب آخر، قال د. علاء صادق الناقد الرياضي: إنَّ ما نشاهده كل يوم على شاشات الفضائيات يمثل أكبر موجة لبرامج الفجر والعهر في تاريخنا.
وأضاف صادق في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: الكذابون والفاسدون قالوا بعد نجاح مرسي: الحقوا الحرب بدأت ضد الفن والبرامج هتبقى دينية؛ جه رمضان وشفنا أكبر برامج للفجور والعهر في تاريخنا.
وأوضح صادق: نفقات قنوات الفلول لبرامج ومسلسلات رمضان تكفي لإنقاذ مصر من أزمتها الاقتصادية لمدة شهرين.. ولكن فلوس الفلول لا تنفق إلا على الهلس والتخريب.
وتابع: حجم نفقات قنوات الفلول على ضيوف برامجها فقط يتجاوز عشرات الملايين شهريا.. ترى كم هو حجم إنفاقها للتبرع للمستشفيات ودور الأيتام والفقراء. صفر.
وأكد صادق أنه لم يكن إخوانيا ولن يكون أبدا قائلا: أعطيت صوتي أولا لـ«أبو الفتوح» لكن الشعب اختار الإخوان في انتخابات نزيهة للبرلمان واختار مرسي رئيسا وأنا مع الشعب.
سياسة | المصدر: قصة الإسلام | تاريخ النشر : السبت 28 يوليو 2012
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com