اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
إضراب المحامين عن العمل بعد اعتداء أمين شرطة على محامي برصاصتين في رقبته
إضراب المحامين ضرب الحرس المتهم فاعترض المحامي "ده مش قانونى"، فرد الحرس: "قانونى وأعمل اللى تعمله". استنجدوا برئيس حرس المحكمة لإرسال اسعاف فرد ساخرا: "أنا هجبلكم إسعاف من عند أمى".
مازالت العدالة غائبة... وحوش يحكمون فيستبيحون أعراض الناس باسم القانون مستغلين سلطتهم وسطوتهم لأنهم الباشوات وأصحاب الأحكام.. وفي هذه الظروف السيئة تحدث الكثير من الكوارث والمصائب من الكبار وصغار الباشوات والويل لمن يعترض أو يطالب بحقه... وصاحب هذه الكارثة محام تعرض للضرب والركل وانتهت قصته برصاصتين كادت تودي بحياته داخل محكمة مدينة نصر... وسلم لي على العدالة ودولة القانون!!
وفي هذه السطور نطرح السيناريوا الكارثة وواقعة ضرب وركل وصفع محامي على مرأى ومسمع من شهود العدالة حتى كادت حياته تزهق لمجرد اعتراضه على ضرب الحرس للمتهم لينال حصيلة من الضرب والركل أكثر من موكله.
قال أحمد قطب، محامٍ من الشرقية، وشاهد عيان على إطلاق النار على المحامى محمد الجمل صباح أمس السبت، إنه كان فى طريقه لحضور تحقيق فى النيابة مع ثلاث متهمين فى محكمة مدينة نصر، لافتًا لأن أحد أفراد الحراسة اعتدى بالضرب بـ"القلم" على وجه أحد المتهمين أثناء عرضه على وكيل النيابة.
وأضاف "قطب": "قلت للحرس بعد إذنك متمدش إيدك عليه لأن ده مش قانونى"، فرد الحرس: "قانونى وأعمل اللى تعمله"، موضحًا أنه ذهب بالفعل لوكيل النيابة كى يشتكى له من الحرس، لافتًا أنهما وفى طريقهما "هو وزميله محمد الجمل" لمكتب وكيل النيابة فوجئوا بسكرتير النيابة يخاطبهما "انتوا بتزعقوا ليه؟"، وقام بمخاطبتهما بأسلوب غير لائق - على حد قول المحامى.
وتابع: "الحرس والموظفين هجموا علينا علشان يضربونا، لكنى هربت منهم وتركت زميلى فى مواجهتهم وذهبت إلى وكيل أول نيابة مدينة نصر، واستنجدت به وحكيت له ما حدث، لكنه طلب منى مغادرة المكتب، وبعد إصرارى ذهب لرؤية ما يحدث فوجد زميلى محمد الجمل يجرى أمام مكتبه وخلفه 4 عساكر يجرون وراءه، سكرتير النيابة الذى افتعل المشكلة، بيقول لوكيل النيابة "بعد إذنك يا أحمد بيه"، وقام بشدى من كتفى وضربى بالقلم، دون تحرك من وكيل النيابة".
وأوضح "قطب"، أن محمد الجمل واصل الجرى ووراءه العساكر وسكرتير النيابة، وأخذ الطبنجة الخاصة بأحد أمناء الشرطة الموجودين بالمحكمة، وقام بإطلاق أول طلقة ولم تصب المجنى عليه، وكان فى الدور الثالث، ثم أتبعها بطلقتين إحداهما أصابت مجندًا بالمحكمة فى قدمه، والأخرى أصابت رقبة المحامى محمد الجمل".
وأكد، أنه استنجد برئيس الحرس بالمحكمة لارسال سيارة اسعاف لهم، لكنه رد عليهم قائلا: "أنا هجبلكم إسعاف من عند أمى، هو الإسعاف راكن وذلك حسبما رصدتها اليوم السابععند بيتنا"، وفى هذه الأثناء كان محمد الجميل ينزف، لافتًا أن أحد المستشارين الموجودين بالمحكمة طلب من أحد المحامين الموجودين أخذ المصاب فى سيارته على مسئولية المستشار، وكانت سيارة الإسعاف قد وصلت وحملته إلى المستشفى.
وأضاف: "جلست أمام مكتب وكيل النيابة على الأرض، وقلت "أنا قاعد هنا لحد ما النقيب بتاعى ييجى"، موضحًا أنه فى هذه الأثناء وصل مساعد وزير الداخلية إلى مكتب وكيل النيابة، ومعه بعض اللواءات وقاموا باستجوابه ببعض الأسئلة، مثل "مين اللى ضربك؟"
وأبدى " قطب"، استغرابه من هذا السؤال، وبعدها قاموا بالدخول لمكتب مدير النيابة كى يستكملوا التحقيق. وأوضح أن وكيل النيابة الذى رأى الواقعة، جاء ليهددهم وطلب منهم كارنيهاتهم، لكنهم رفضوا، لأنه أصبح خصمًا لهم، على حد قوله.
وتواردت أنباء لم يتسنى من صحتها عن مقتل المحامي بعد دخوله الإنعاش ولكن محمد عثمان نقيب محامين شمال القاهرة قال فى تصريحات صحفية إنه تم إلقاء القبض على أمين الشرطة والموظف بالمحكمة اللذين قاما بالاعتداء على المحامي ما أدى إلى قتله.
وقال موقع CNN محام لقى مصرعه بعد إصابته بعيار ناري أطلقه أمين شرطة داخل "محكمة مدينة نصر"، بالعاصمة المصرية القاهرة السبت، في واقعة لم تتضح ملابساتها على الفور.
وبحسب موقع "بوابة الأهرام" شبه الرسمي، فإن المحامي كان يقوم بتصوير المحكمة مستخدماً الهاتف المحمول الخاص به، دون الحصول على إذن بالتصوير.
وأضافت نقلاً عن مصادر لم تسمها، أن مشادة حدثت بين المحامي وأحد أفراد حرس المحكمة، أصيب خلالها المحامي بطلق ناري في البطن "عن طريق الخطأ"، ونقل على إثرها إلى المستشفى.
أما موقع "أونا" فقد أشار، نقلاً عن شهود عيان، إلى أن "مشادة كلامية" نشبت بين المحامي وأحد الموظفين بالمحكمة، وذكر الشهود أن المحامي، ويُدعى محمد الجمل، لفظ أنفاسه متأثراً بإصابته.
وأمرت نيابة مدينة نصر، التي تولت التحقيق في الواقعة، بسرعة إجراء التحريات، ولم يمكن لـCNN بالعربية الحصول على تعليق من جانب المسؤولين في وزارة الداخلية على الفور.كما قاموا محاموا الشرقية والاسكندرية بالاضراب عن العمل تضامنا مع زميلهم وللمطالبة بالقصاص ووضع حد لتجاوزات الشرطة ضد المحامين.
سياسة | المصدر: جريدة الشعب | تاريخ النشر : الأحد 12 يوليو 2015
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com