اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية

تواضروس يخشى مصير النائب العام "بركات"

تواضروس تسرب القلق إلى كثير من مؤيدي الانقلاب، خاصة بعد اغتيال النائب العام هشام بركات، ويخشى كثير منهم أن يلقى نفس المصير، وقيل إن تواضروس من بين هذه الشخصيات؛ فقد أثار إعلان تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، إيقاف عظته الأسبوعية بدءًا من الأربعاء المقبل لمدة ثلاث سنوات قادمة، تساؤلات واسعة وجدل كبير حول الأسباب الحقيقية، خاصةً أن الأسباب التي ساقتها الكنيسة لم تقنع العديد من المراقبين.
وزادت سلطات العسكر من الحراسة حول موكب تواضروس، منذ اغتيال النائب العام هشام بركات، فيما تكهنت مصادر داخل الكنيسة بأن تواضروس يخشى أن تطاله يد عبدالفتاح السيسي، ويقرر التضحية به في أي وقت ضمن مخطط الإطاحة بشركاء 3 يوليو، حسب نافذة مصر.
وكان "تواضروس الثاني" قد برر قرار إيقاف العظة الأسبوعية، بأنه يأتي بسبب بدء أعمال التجديدات بمقر قاعة الاجتماعات الكبرى، التي يلقى فيها عظته، وذلك في إطار احتفالات الكنيسة بعيدها الخمسين، وذلك حتى ٢٠١٨، على حد قوله.
وبحسب مصادر كنسية فإن تجديد الكاتدرائية لن يؤثر في إلقاء العظة الأسبوعية، حال رغبة البطريرك "تواضروس الثاني" في إلقائها، مؤكدًا أن هناك رغبة حقيقة داخل الكنيسة للهروب من مواجهة الأقباط، في تلك العظة خاصة بعد تكرار المشادات والمقاطعات للبابا كل أسبوع خلال إلقائها.
وتساءلت المصادر: "هل التجديدات التي ستستمر 3 سنوات ستمنع الاحتفال بالأعياد الرسمية بالكاتدرائية أم ستوقف العظة فقط؟".
سياسة | المصدر: جريدة الشعب | تاريخ النشر : الجمعة 10 يوليو 2015
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة آخر الأخبار
إرسل لنا بريدك الإليكتروني
للحصول على آخر أخبار مصر
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2018®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com