اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
مؤتمر عالمي حاشد لدعم الشرعية بفرنسا يربك الانقلاب
مظاهرات ضد الانقلاب علي عكس ما يخططون تماما؛ أتت الرياح بما لا تشتهي سفن الانقلاب؛ وأصبحت جولات السيسي في أوروبا مصدر إلهام لاشتعال المظاهرات أكثر ضد الانقلاب، فبعد المظاهرات الحاشدة التي خرجت ضد الانقلاب في برلين حتي وصلت للاعتصام لأول مرة أمام السفارة المصرية هناك وكان لتلك التظاهرات والاعتصام أثرا بالغا في اهتمام الشعب الأوروبي في العموم بقضية الانقلاب في مصر، وقد انطلقت اليوم أعمال مؤتمر عالمي حاشد بالعاصمة الفرنسية باريس في الخامسة مساء بتوقيت القاهرة وقد نقلته بعض القنوات الأوروبية إضافة إلي الجزيرة وباقة قنوات الشرعية، وقد أرسل فيه الحضور علي المنصة رسالة تحية وإكبار للرئيس المصري د. محمد مرسي تحية علي صموده الأسطوري الذي ألهم الثوار بالصمود وثبت أقدامهم علي الأرض.
وقد حضر المؤتمر الأشبه بالتظاهرة الكبري المنصف المرزوقي الرئيس التونسي السابق الذي تحدث عن ثورات الربيع العربي التي انطلقت من تونس؛ وقال أنها ستنتصر في النهاية مهما كانت المعوقات التي توضع أمامها؛ وقال ناصحا العسكر في مصر أن يحاول العقلاء منع الصدام مع الثورة فهي لم تتوقف علي مدار عامين متواصلين رغم آلة القتل، وقال المرزوقي أن علي من وصفهم بالعقلاء أن يسلموا الراية لإرداة الأمة لأن الاستمرار فيما يفعلون من إراقة الدماء فإن الكل مع هذا التصادم الذي لا نتمني أن يصل لما لا يحمد عقباه سيكون الكل فيه مهزوم وخاسر وأولهم من بيدهم الأمر الآن.
وتحدثت مها عزام فألهبت الحضور بالهتافات بعدما قالت في كلمتها أن الثورة ستحاكم السيسي داخل مصر؛ وأرسلت رسالة قالت أنها توجهها للسيسي شخصيا وقالت فيها: أرسل رسالة واضحة لك.. الرئيس مرسي هو الرئيس الشرعي للبلاد؛ ولتعلم أنت والمجلس العسكري أن الرئيس مرسي هو أيضا الرئيس الشرعي للقوات المسلحة المصرية، وقامت مها عزام بتوجيه التحية لصمود الرئيس مرسي؛ وقالت أن الثورة صامدة مثله في كل مكان يتواجد فيه الأحرار في العالم.
كما ألقي محمد محسوب كلمته أمام الجموع الحاشدة؛ وألقي كلمة قصيرة بالفرنسية؛ ثم تحدث بالعربية؛ وقال أن 65% من الشعوب العربية هم من الشباب؛ وهذا الشباب يسعي بإصرار لتحقيق حلم الحرية؛ وتأكدوا وتيقنوا من هذا الشباب أنه سيحقق الحلم، وواصل محسوب حديثه عن أحكام الإعدامات التي أصدرها قضاء الانقلاب؛ وقال أن أحكام الإعدامات لا يقصد بها المحكوم عليهم فقط؛ ولكنهم يرسلون رسالة للشعب أنهم لن يسمحوا له باختيار من يحكمه أو من يمثله في البرلمان، يريدون أن يقولوا للشعب أنت مستمع فقط ويجب أن ترض بما نفرضه عليك، وتناول محسوب قضايا المعتقلين وقال أنه يوجد داخل السجون الآن أكثر من أربعين ألف معتقل، ولكن في الحقيقة فقد تم سجن حوالي مائة ألف منذ الانقلاب حتي الآن؛ ما بين الدخول والخروج تناوب هذا العدد السجون حتي استقر العدد عند أربعين ألفا الآن؛ وهو رقم خطير ومرعب.
وقد شهد المؤتمر الحاشد حماسة كبيرة من الحضور تفاعلا مع كلمات المتحدثين بالمنصة مثل حاتم عزام ويحيي حامد الذي ذكر أنه في الاسبوعين الأخيرين الماضيين قد شهدت عواصم العالم 45 مظاهرة ضد الانقلاب العسكري في مختلف عواصم العالم، وتحدث غيرهم ممن أثروا المنة بكلماتهم فيما دوي هتاف يسقط حكم العسكر، والشعب يحيي صمود الرئيس أرجاء المكان.
ومن الواضح أن تحركات المجلس الثوري بالخارج قد أصبحت تسبب إزعاجا كبيرا للانقلاب حتي أربكته وحاول المعنيون التشويش علي القنوات الناقلة للمؤتمر، ويبدوا تماما أن زيارات السيسي الخارجية قد صبت في صالح الثورة وليس العكس.
فعلوا كل ما بوسعهم وهم متأكدون أنه لصالحهم فجاء ضدهم!!
(ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين).
سياسة | المصدر: جريدة الشعب - نصر العشماوى | تاريخ النشر : الأحد 07 يونيو 2015
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com