اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
ميركل تسخر من "نحس" السيسي
نحس السيسي في سابقة هي الاولى من نوعها ، بدأت المستشارة "انجيلا ميركل"، حديثها في المؤتمر الصحفي المشترك بينها وبين قائد الإنقلاب العسكري "عبد الفتاح السيسي" بالإعتذار لوسائل الإعلام العالمية عن تأخرهما في الوصول إلى قاعة المؤتمر، معللة ذلك بتعطل المصعد الكهربائي حينما استقلته ومعها السيسي ،وبضحكة ساخرة، أعلنت ميركل ذلك
ألمانيا الشهيرة ببلدة الماكينات ، والتي تحتل المراكز الاولى في صناعة المصاعد المتطورة على مستوى العالم، يتعطل المصعد الخاص بقاعة المؤتمرات الدولية بها!!
وهو أمر غاية في الغرابة ، يستدعي سخرية ميركل وضحكاتها، وكذلك السيسي، الذي لم يجد بدا هو الآخر ،من مواجهة هذا الموقف شديد الحرج سوى بإطلاقه الضحكات.
وهو الأمر الذي اعاد للأذهان عشرات الحوادث المقترنة بوجود السيسي في أي زيارة خارجية له لدول العالم، والذي وصفه نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي بأنه حالة من " الشؤم" و "النحس" تحل مع السيسي أينما حل،
وربط النشطاء بين وصول السيسي لارض برلين ،وبعدها بساعات ، يتم الإعلان عن وضع المستشار الألماني الأسبق “هيلموت كول” قيد العناية المركزة بمستشفى “هايدلبيرج“، وذلك وفقًاً لما نشرته مجلة “Bunte” الألمانية.
كما أعادت تلك الحوادث الغريبة في المانيا للذاكرة حادثة إنقطاع الكهرباء لأول مرة في التاريخ عن قصر الملك عبد الله في الرياض، اثناء حضور السيسي لجنازة الملك الراحل، وكذلك حادث إنهيار البورصة الكويتية لأدنى مستوياتها بعد ساعات من زيارة قصيرة للسيسي لدولة الكويت، اضافة الى النحس الذي أصاب منطقة الخليج بكاملها فبعد شهور قليلة من إعلان عدد من دول الخليج مد يد المساعدة للإنقلاب العسكري بقيادة السيسي، حتى هوى اسعار برميل البترول الى ادنى مستوياته منذ اكثر من عشرين عاما، مما كلف الخليج خسائر بالمليارات.
حتى دولة اليابان لم تسلم هي الأخرى من شؤمه ونحسه؛ اذ بمجرد زيارة رئيس وزراء اليابان للسيسي.. واعلانه تبرع بلاده بدعم مالي قدره 200 مليون دوﻻر لمحاربة ما يسمى بـ"اﻻرهاب" أعلنت داعش عن قتلها لرهينتيين من اليابان، اختطفتهما في سوريا في أغسطس 2014، وكانت اليابان على وشك الوصول لصيغة لاطلاق سراحهما لوﻻ هذه الزيارة المشئومة التي تسببت في اﻻجهاز عليهما وقتلهما واحداً تلو الاخر على يد تنظيم الدولة نهاية يناير الماضي.
وكانت أولى مظاهر ذلك الشؤم العجيب المرتبط بالسيسي ووجوده، حينما أصبح يوم ترشحه هو أحلك أيام البورصة المصرية بعد أن خسر رأس المال السوقي 15 مليار جنيه" بعد ساعات من إعلان ترشحه.
بالإضافة لعشرات الحوادث الاخرى منذ ذلك اليوم، مثل سقوط طائرة عسكرية مصرية، على الرغم من عدم دخول مصر لحرب منذ اكثر 40 عاما، وعشرات الحوادث لإنقلاب قطارات وحافلات، وغرق أطفال، وعشرات القتلى من جنود الجيش المصري في سيناء، وانتهى الامر بإنزلاق مترو للأنفاق بالخط الجديد له في القاهرة، وهو ما لم يشهد التاريخ المعاصر له مثيلا في دول العالم.
سياسة | المصدر: كلمتي | تاريخ النشر : الخميس 04 يونيو 2015
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com