اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
الرئيس مرسي يضع السيسي في أخطر مأزق
الرئيس مرسي ربما يكون النطق بالحكم في قضية الاتحادية لا يشكل أزمة عند الرئيس مرسي وأنصار الشرعية؛ بقدر ما يشكل مأزقا خطيرا وطاحنا للسيسي نفسه ونظامه الانقلابي؛ سواء خرج الحكم بإدانة الرئيس مرسي بأي حكم؛ أو حتى بتبرئته من تهمة قتل المتظاهرين التي زجه بها الانقلاب في أسر السجون؛ من ضمن عدة قضايا أخري كلها تجافي العقل والمنطق.
ففي قضية الاتحادية تلك المتهم فيها الرئيس مرسي تم قتل تسع أفراد من أنصار مرسي نفسه ومصور صحفي، فهل أمر الرئيس الإخواني بقتل الإخوان؟!
وبالنظر في قضية المخلوع مبارك فإن محامين كثر يذهبون إلي حصول الرئيس مرسي علي حكم مؤكد بالبراءة، وزاد البعض في سخريته من قضية مبارك بالقول أنه يجب علي المحكمة أن تعطي مرسي نيشانا أيضا مقارنة بقضية مبارك.
ويذهب البعض إلي أنه نظرا لأن القضاء غير مستقل وأنه مسيسا جملة وتفصيلا؛ فإن الحكم المتوقع سيكون بإدانة الرئيس مرسي بالسجن وليس حكما بالإعدام كما توقعته بعض الصحف الانقلابية المقربة من السلطة.
وفي كل الأحوال فإن السيسي علي موعد مع أخطر مأزق يواجهه منذ استيلائه علي السلطة، ففي حالة الحكم بتبرئة الرئيس مرسي في تلك القضية سيتأكد الجميع من أن جميع القضايا ملفقة له، وأن قضايا التخابر وما سواها مجرد قضايا استهلاكية لتبرير الزج بمرسي خلف القضبان، وهو الرأي والتوجه الغالب بالفعل لدي غالبية المصريين الذين يعرفون الحقائق مهما بلغ حجم التضليل الإعلامي، وسيفقد السيسي بحكم البراءة أوراقا كثيرة من المواجهة بينه وبين الثورة لصالح الثورة التي ستنتعش وتدب فيها روح التفاؤل بسبب الحكم؛ وسينعكس بكل تأكيد علي السيسي محليا ودوليا، بل ستتصاعد المطالبات الدولية بضروروة الإفراج عن الرئيس مرسي.
أما لو تم الحكم علي مرسي بالإدانة؛ بأي حكم كان؛ فسيكون السيسي في ذات المأزق الخطير؛ لأن الثورة ستشتعل من جديد من ناحية؛ ومن ناحية أخري سيتقدم المحامون بعد اليأس النهائي من القضاء كما قال بعض محامي مرسي لتدويل القضية أمام الأمم المتحدة، وسوف تعقد المقارنات ولا شك بين الحكم علي المخلوع مبارك بتبرئته في قضية قتل الثوار المكتملة الأركان له ولنظامه وتم تبرئة الجميع (مبارك بوزير الداخلية بمساعديه بولديه) يعني حملة براءة؛ فكيف يتم إدانة مرسي في قضية ساذجة كهذه قتل فيها أنصاره من الإخوان!!
الحقيقة الواضحة أن النطق بالحكم سيضع السيسي ونظامه من كافة النواحي في مأزق خطير لم يواجهوه من قبل، والنطق بالحكم أشد بأسا عليه أيا كان من الرئيس مرسي وأنصار الشرعية.
سبحان الذي جعل من في القفص يتسبب في أخطر أزمة لمن في القصر!!
سياسة | المصدر: جريدة الشعب - نصر العشماوى | تاريخ النشر : الاثنين 20 إبريل 2015
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com