اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
قيادي سلفي يكشف علاقة محمد حسان بالعسكر
محمد حسان في أخطر حلقات برنامجه (مع زوبع) قدم د. حمزة زوبع حلقتة الماضية علي قناة مكملين السبت المنصرم مع القيادي السلفي والبرلماني السابق عن حزب الأصالة السلفي د. عطية عدلان صاحب المؤلفات الفقهية المتعددة، والتي أماط فيها اللثام عن الكثير من الأمور المتعلقة بالانقلاب العسكري وعلاقة قيادات السلفية وعلي رأسهم ياسر برهامي، وقال أنهم كانوا جزءا من مخطط الانقلاب وشاركوا في خيانة الرئيس مرسي مع العسكر، واستعرض د. عدلان فتوي علي جمعة بخصوص حكمه علي الإخوان بالخوارج، وفند بالتفصيل بطلان فتواه؛ وكشف بالحجة والأدلة المعتبرة فساد فتاوي جمعة بالحض علي قتل الإخوان، وقال أنه واجب شرعي علي جموع المسلمين تحري الدقة في شخصية المفتي الذي تصدر الفتاوي منه ومدي ما يحيط به من شبهات، وقال أن أحمد الطيب وعلي جمعة هما من رجال مبارك، ويعتبرا ضلعين مهمين في دولة فساده؛ فكيف يؤتمنا علي أي فتوي وهما من شيوخ السلطان عن يقين أكده الواقع عمليا وليس هذا رأيا من الآراء؟! وقال أنه كما يجب علي العالم شرعا تحري الحق في فتاويه فإنه يجب علي العامي المقلد التحري عن شخصية صاحب الفتوي ومدي استقلاليتها أو ما يتعلق بصاحبها من شبهات.
محمد حسان وخيانة اتفاق رابعة وعلاقته بالعسكر:
وفي مفاجأة يتم كشفها لأول مرة عن تدخل الشيخ محمد حسان بين العسكر ومعتصمي رابعة العدوية؛ وخاصة أن د. عطية عدلان كان من ضمن قيادات الاعتصام الذين التقاهم حسان في إحدي العمارات برابعة كما قال عدلان، وليس في محل الاعتصام، قال عدلان أن حسان حينما تدخل في المشكلة قلت لهم (أي لقيادات الاعتصام) أن هذا الرجل يتبع العسكر ولا يأت كمنصف للحق ولا يتدخل إلا لأجل أن تقول جماهيره أنه يحل المشكلات، وبالفعل نصحوه بعدم التدخل إلا أنه صمم وقال لقيادات المعتصمين ماهي شروطكم لفض هذا الاعتصام؟!
فقالوا له: شروطنا معروفة وهي عودة الشرعية كاملة بعودة الرئيس مرسي المنتخب من الأمة ومجلس الشوري المنتخب والدستور المستفتي عليه.
ويواصل د. عطية عدلان قائلا: أكدنا لحسان بعدها أن العسكر لن يقبلوا بأية حلول لأنهم في الأساس قد استولوا علي السلطة بانقلاب عسكري ولن يقبلوا بأي حل ثم أسروا لحسان (يعني بينهم وبينه) وقالوا له: اذهب إلي العسكر وقل لهم ما هي الضمانات التي تضمنونها لي لأذهب إلي المعتصمين وأطرحها عليهم لأنهم لا يثقون في أنكم تريدون حلا؟!
والمفاجأة كما يقول عدلان أن حسان ذهب وأخبر بكل شيء في خيانة واضحة لما قالوا له أنه سر بينهم وبينه، وقال في مسجد الحصري أنه ذهب وقام بحل المشكلة تلبيسا علي الناس!!
وحينما اتصل به بعض من حضروا اللقاء ليوبخوه علي ما فعل قال لهم: خليكوا قاعدين زي ما انتوا هما لن يفضوا الاعتصام بالقوة أبدا عليكم بس أن تقللوا من أعداد الأطفال والنساء المعتصمين وتفسحوا الطريق أمام مرور السيارات ولا تناموا علي جوانب الطريق فقال له أحدهم: وهل نحن نعتصم لأننا لا نجد مكانا ننام فيه.. هذه ثورة يا شيخ، واحتد النقاش بينهم حتي انتهي.
وعما قاله حسان مؤخرا: لو تكلمت لأوجعت.. قال عدلان ليس عنده ما يوجع؛ وهذا هو ما حدث بالضبط.. وليتكلم ويرينا ما يوجع به.
سياسة | المصدر: جريدة الشعب | تاريخ النشر : الأربعاء 25 مارس 2015
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com