اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
الامارات استضافت بيريز.. ومولت تمرد.. واستأجرت بلير
تسريبات مكتب السيسي فضحت تسريبات جديدة بثتها قناة “مكملين” الفضائية نظام دولة الامارات، وبدا الشيخ محمد بن زايد كالمرأة العارية التي لا تجد ما يستر عورتها، بعد أن تكشف الكثير مما يفعله في مصر، فيما تؤكد التسريبات الجديدة التي بثتها القناة مساء الأحد 01-03-2015 صحة التقرير الذي انفرد “أسرار عربية” بنشره يوم 8 فبراير 2015 عن وزير الدولة الاماراتي سلطان الجابر الذي يتولى الملف المصري بتكليف من محمد بن زايد.
وكشفت التسريبات الجديدة أن الامارات استضافت سراً السفاح الصهيوني ومجرم الحرب المعروف شمعون بيريز مرتكب مذبحة قانا في لبنان، حيث زار أبوظبي بدعوة رسمية من ولي عهد الامارة محمد بن زايد آل نهيان وشارك في ندوة سنوية تعقدها الامارات سراً، حيث كان وزير الخارجية المصري نبيل فهمي مدعواً لها هو الآخر.
وفضحت التسريبات حركة تمرد التي كان يقودها كل من محمود بدر الشهير باسم (بانجو) بسبب تعاطيه وترويجه لمخدر “البانجو”، ومحمد عبد العزيز الشهير باسم (برايز) بسبب أنه مروج للأفلام الاباحية وكثير الممارسة للعادة السرية، حيث تبين بأن دولة الامارات هي التي تمول حركة تمرد، وربما استخدم “بانجو” و”برايز” جزءاً من أموال الامارات في شراء المخدرات والأفلام الاباحية.
وفي التسريبات يطلب عباس كامل من صدقي صبحي 200 الف جنيه من أموال الامارات التي تم تحويلها الى حركة تمرد، أما “الخمسة” التي حولتهم الامارات لحساب جهاز المخابرات فيقول له إنهم يختلفون، ولا يريد منهم شيئاً، فيما لم يتبين من التسريب إن كانت الخمسة هي خمسة ملايين أو خمسة مليارات.
كما يتبين من التسريب ان الامارات هي التي مولت الحملة الانتخابية لعبد الفتاح السيسي وزودته بمليار دولار، حيث اطمأن السيسي بنفسه مع مدير مكتبه بأن “الربع اللي كانت ناقصة كملت”، وتأكد أن المليار اكتمل.
وتفضح التسريبات الجديدة أيضاً الصحفي المصري العجوز محمد حسنين هيكل الذي تبين أنه كذاب، حيث كانت كافة وسائل الاعلام ومن بينها موقع “أسرار عربية” قد نشرت بأن الرجل ليس سوى أداة في يد السيسي، وانه هو الذي كتب برنامجه الانتخابي، بينما هو نفى في لقاء متلفز هذه الاتهامات ليتبين من التسريب أن الاتهامات صحيحة وأن الرجل العجوز كذاب ومنافق، ويظهر غير ما يبطن.
كما تظهر التسريبات ان رئيس الوزراء البريطاني الاسبق طوني بلير الذي يحمل لقب “كلب بوش” اصبح كلباً للامارات أيضاً، حيث جره وفد إماراتي سري الى القاهرة للقاء عبد الفتاح السيسي وتقديم المشورة له مقابل الاموال، ليتحول الرجل من كلب بوش عندما كان في الحكم، الى كلب الامارات عندما خرج من الحكم.
وتعيد التسريبات الجديدة التي بثتها قناة “مكملين” الى الأذهان ملف العار الأسود الذي كان موقع “أسرار عربية” قد انفرد بنشره في ابريل من العام 2014 عن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، حيث تمكن قسم التحقيقات في الموقع من الحصول على تسريبات “ويكيليكس” حول محمد بن زايد ليتبين الكثير من الفضائح عن الرجل، ومن بينها أنه كان يشتم السعودية وشعبها وملكها في مجالسه السرية، وأنه يعترف علناً بأنه سيقضي على التيار الاسلامي في العالم العربي، اما الاهم من هذا وذاك فهو أنه قال للولايات المتحدة يوماً: “لو علم الاماراتيون ما أفعل لرجموني بالحجارة”، ليتبين لاحقاً أن الرجل كان يدفع اسرائيل أن تشن عدواناً عسكرياً على غزة من أجل إنهاء حركة حماس في القطاع وتمكين مستشاره الأمني محمد دحلان من العودة الى هناك!!
سياسة | المصدر: أسرار عربية | تاريخ النشر : الأحد 01 مارس 2015
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com