اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
ثورة 25 يناير ضاعت والنزول للشارع فرض عين
الدكتور يوسف القرضاوي دعا رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الدكتور يوسف القرضاوي، جموع الشعب المصري إلى الخروج للشوارع وإحياء "ثورة 25 يناير من جديد، بعد أن ضاعت"، مؤكدا أن الأمر أصبح "فرض عين على الجميع رجالا ونساءً وشبابا".
ووجه القرضاوي صباح الأحد الذي يصادف الذكرى الرابعة لثورة يناير، رسالة للشعب المصري "الرجال منهم والنساء، البنين والبنات، قرى مصر ومدنها وصعيدها، كل الديار المصرية"، قائلاً: "أريد من أبنائي، كل القادرين أن يخرجوا من بيوتهم في هذه المناسبة العظيمة، مناسبة 25 يناير، ليعبروا عن أنهم لا يريدون إلا الثورة التي قاموا بها جميعا، ثورة 25 يناير، مسلمين ومسيحيين، رجالا ونساء، فلاحين ومتعلمين".
وأضاف القرضاوي: "قامت هذه الثورة العظيمة بعد ثورة تونس، حينما فر منها الظالم من بلده مع ما سرقه من مليارات، لكن انتصرت الثورة التونسية، ثم جاءت ثورة 25 يناير، عظيمة، واستبشر بها المصريون خيرا، وخطبت خطبة النصر وحضر فيها خمسة ملايين".
وقال القرضاوي إن المصريين "لم يكادوا يفرحوا بهذه الثورة، لأن حسني مبارك حينما سلم البلد سلمها للمجلس العسكري، وظل مستمسكا بالبلد لا يريد أن يسلمها، واختار الشعب مجلسا نيابيا، وجاءت المحكمة الدستورية وألغت هذا المجلس فلم يعد له قيمة، وجاء الرئيس محمد مرسي بانتخابات حرة نزيهة، وجاء الغرب الذي يحكمنا في الحقيقة ليسقط الرئيس الذي يحفظ القرآن".
وفي الخامس والعشرين من يناير 2011 قامت ثورة شعبية في مصر، خُلع على أثرها حسني مبارك، وقاد بعدها المجلس العسكري فترة انتقالية أقيمت فيها انتخابات تصدرها الإخوان، وحكموا البلاد بعدها.
وفي الثالث من يوليو قاد الجنرال عبد الفتاح السيسي انقلابا عسكريا، أطاح بالرئيس محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب، وأدخل البلاد في مرحلة أمنية جديدة، قتل فيها قرابة خمسة آلاف من مناهضي الانقلاب، ودخل السجن نحو 40 ألفا، لتتوج المرحلة بتنصيب السيسي رئيسا لمصر.
وأكد القرضاوي أنه "يجب أن نرفض حكم العسكر الذي لم يأت لنا إلا بالفساد.. ولا بد أن يحكم الناس أنفسهم ويحكم من ارتضوه رئيسا".
وانتقد علماء الدين المؤيدين للانقلاب وقال: "لا تصدقوا علماء السلطان وعلماء السوء الذين لم يأتوا لنا إلا بالشر. هذا النظام الفاسد لن يستطيع مواجهة الشعب إذا احتشد ضده بقوة... النزول للميادين ضد الظالمين أصبح فرض عين على الجميع، رجالا ونساءً وشبابا. على المصريين أن يخرجوا جميعا ويقفوا للمطالبة بحقهم في أن يعيشوا أحرارا.. علينا أن ننقذ مصر قبل فوات الأوان".
سياسة | المصدر: عربي21 | تاريخ النشر : الأحد 25 يناير 2015
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com