اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
بنوك إقليمية ترغب في ولوج السوق المصرية
بنوك إقليمية تسعى بنوك إقليمية إلى دخول السوق المصرية عبر شراء بنوك تمتلكها مصارف أوروبية، وتتجه بنوك أجنبية للتخارج من السوق المصرية خلال الفترة المقبلة، أبرزها بنك بي إن بي باريبا الفرنسي، وبيريوس اليوناني، اللذين قررا إعادة النظر في خططهما التوسعية العالمية بما فيها مصر، بسبب أزمة الديون الأوروبية واليونانية.
وعلي الرغم من رفض قيادات مصرفية أن يقوم بنك ستاندر شارترد الإنجليزي بفحص أي بنك مصري تمهيدا للاستحواذ عليه بعد محاولتين قبل ذلك كان الفشل من نصيبيهما، فإن تقارير مصرية أشارت أمس إلى دخول البنك الإنجليزي في مفاوضات لشراء فرع البنك الفرنسي بي إن بي باربيا في مصر، مؤكدة أن التخفيف من ضبابية المشهد السياسي المصري وحسم انتخابات الرئاسة، سينعكس على مجمل الأوضاع الاقتصادية وفرص الاستثمار.
وقالت مصادر مطلعة إن هناك توصية تم طرحها بالمركزي المصري بحرمان بنك ستاندر تشارترد الإنجليزي من فحص أي بنوك مصرية تمهيدا لشرائها، وذلك بعد فشل عملية شرائه لبنك بيريوس قبل عدة أشهر.
وأكدت المصادر أن عددا من المستثمرين الأجانب يسعون لاقتناص فرصة للاستحواذ على أحد البنوك داخل القطاع المصرفي المصري، خاصة مع القيود التي يضعها البنك المركزي المصري على إنشاء بنوك جديدة في البلاد.
وكشفت مصادر مصرفية رفيعة المستوى عن وجود طلبات من 5 بنوك عالمية لدخول السوق، عبر مفاوضات لشراء وحدة البنك اليوناني بيريوس في مصر، حيث يسعى المالك اليوناني لبيعها على خلفية الأزمة الاقتصادية في اليونان قبل عامين، وهو نفس ما ينطبق على فرع مجموعة باريبا الفرنسية في مصر.
وقالت المصادر إن البنك التجاري وفا المغربي من أبرز البنوك التي تقوم بعملية فحص فني ناف للجهالة تمهيدا لشراء وحدة البنك اليوناني في مصر، وهو المصرف الثاني الذي أجرى فحصا نافيا للجهالة لبيريوس - مصر بعد أن سحب البنك البريطاني ستاندر شارترد عرض شرائه قبل عدة أشهر، بالإضافة إلى ثلاثة عروض عربية أخرى.
كما يدخل إيش بنك التركي بعملية الفحص النافي للجهالة أيضا تمهيدا لتقديم عرض لشراء البنك، ليصبح ثالث بنك يقوم بعملية الفحص لشراء بيريوس في مصر، وهي المحاولة الثانية من قبل الأتراك لدخول سوق الصيرفة في مصر، حيث كانت هناك محاولة سبقت الثورة المصرية لشراء بنك الاستثمار العربي المملوك للحكومة المصرية، في مقابل عرض صيني لشراء البنك نفسه، لكن عملية الفحص والبيع توقفت بعد الثورة.
ويعد إيش بنك أحد أكبر المؤسسات المالية في تركيا، ويمتلك أكثر من 1000 فرع داخل تركيا، بالإضافة إلى فرع في لندن، ومكتب تمثيل في شنغهاي بالصين، إلى جانب مكاتب تابعة للبنك، وفروع بكل من ألمانيا وفرنسا وهولندا وسويسرا ودول الخليج.
وتظهر بوادر لدخول بنك قطر الوطني داخل السوق المصرية بعد محاولات طويلة من قبل القطريين للاستحواذ على أحد البنوك المصرية.
إقتصاد | المصدر: جريدة الشرق الاوسط | تاريخ النشر : الاثنين 02 يوليو 2012
أحدث الأخبار (إقتصاد)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com